عيادة الأطفال ...أهمية الحديد

العدد: 
9052
التاريخ: 
الأربعاء, 14 شباط, 2018

يعدّ فقر الدم الناتج عن نقص الحديد من أهم مشاكل التغذية واسعة الانتشار في عديد من الدول النامية، ويزداد انتشاره خاصة بين الفئات الحساسة (الرضع – الأطفال – الحوامل – المرضعات)، وبين المراهقات والمسنين. ويؤدي نقص الحديد إلى الخمول والكسل والضعف وضعف القدرة على التعلم، وضعف النمو، وزيادة نسبة الإصابة بالأمراض والوفاة. إذ تدخل بعض المعادن في تكوين أنسجة الجسم فمثلاً يوجد الكالسيوم والفوسفور في العظام والفلور في الأسنان والحديد في الدم و الذي يعدّ المكون الرئيسي لكريات الدم  الحمراء الضرورية لحفظ جميع خلايا الجسم كي تؤدي وظائفها بطريقة صحية وسليمة .  وأفضل مصادر الحديد هي الكبد، واللحوم ومنتجاتها، والأسماك، والدواجن. ويوجد الحديد أيضاً في البقوليات، والبذور الزيتية والخضروات الورقية الداكنة وبعض الفواكه المجففة، ولكن الجسم لا يمتص الحديد من المصادر النباتية بكفاءة عالية كما هو الحال بالنسبة للحديد من المصادر الحيوانية. وتناول فيتامين ج مع المصادر النباتية للحديد يساعد على امتصاص كمية أكبر من الحديد ومن ثم الاستفادة منه.

الفئة: