مشروعي.... خطة طموحة للتنمية المحلية في طرطوس

العدد: 
9051
التاريخ: 
الثلاثاء, 13 شباط, 2018
الكاتب: 
رنا الحمدان

أوضح المهندس عماد خلوف مدير مكتب التنمية المحلية في طرطوس أن المكتب يسعى هذا العام لرفع أرصدة صناديق برنامج مشروعي للقرى الفقيرة والأشد فقراً بمبلغ 400 مليون ليرة سورية إضافة لرفع رصيد صندوقي الجرحى وذوي الشهداء بمبلغ 300 مليون ليرة سورية وتوسيع برنامج مشروعي وإدخال تجمعات جديدة (60 تجمعاً جديداً) مع الاستمرار بمتابعة عمل لجان التنمية المحلية وتطوير عملها وتتبع المشاريع المنفذة كما وتتضمن خطة عام 2018 أيضاً إعداد الدراسات اللازمة لتنفيذ مشاريع نوعية بالتنسيق مع الأمانة السورية للتنمية المحلية والمنظمات الدولية وإعداد دراسات بالتنسيق مع الوحدات الإدارية لمشاريع تنموية خاصة بها وتنظيم معرض لطرح تلك المشاريع على الاستثمار، وأشار خلوف أن عدد المستفيدين الإجمالي بسلف تنموية صغيرة للقرى الفقيرة (برنامج مشروعي) وصندوقي الجرحي والشهداء 3722 مستفيداً لعام 2017 وفي التفاصيل بلغ عدد المستفيدين من صناديق القرى الفقيرة في الشق التشغيلي 2921 مستفيداً منهم 1496 أنثى وفي الشق التعليمي 714 مستفيداً منم 427 أنثى، أما عدد المستفيدين من صندوقي الجرحى والشهداء فبلغ 87 مستفيداً، فيما وصل عدد التجمعات المشمولة بالبرنامج لغاية 2017 /147/ تجمعاً مستفيداً، كما تم رفع رصيد 75 قرية بمبلغ قدره /216.5/ مليون ل.س كما تمت متابعة عمل لجان التنمية المحلية على مستوى المحافظة والاطلاع على المشاريع المنفذة واقتراح تعديلها عند الحاجة مع إجراء المطابقات المالية وتدقيق أضابير العقود المقدمة من لجان التنمية، وبالنسبة للمشاريع الاستثمارية الخاصة بالوحدات الإدارية فقد جرى إعداد مصفوفة مشاريع تنموية خاصة بالوحدات الإدارية مع المشاركة في معرض ريفنا بركة في محافظة اللاذقية وعرض خلاله 32 مشروعاً استثمارياً تنموياً خاصاً بالوحدات الإدارية ليحجز منها 11 مشروعاً مع متابعة العقود الاستثمارية للمشاريع التنموية بين الوحدات الإدارية المعنية والمستثمرين، ومن الجدير ذكره أنه تم إحداث مكتب التنمية المحلية في طرطوس عام 2011 والمكتب ينسق مع الأمانة السورية للتنمية التي تمول برنامج مشروعي، وتشرف على تنفيذه مع المكتب من خلال اتفاقية موقعة بين الأمانة ووزارة الإدارة المحلية، وبالنسبة للقروض التي قدمها المشروع والتي تسدد دون فوائد نهائياً فتتراوح بين 50 ألف ليرة للقرض التعليمي بمدة تسديد تتجاوز العام بقليل وحتى 200 ألف للقرض التشغيلي للمشاريع المتناهية الصغر بمدة تسديد تصل ل3 أعوام وتتضمن مشاريع إنتاجية متنوعة من زراعية لتجارية لمهنية وحرفية ولتربية ماشية، أما أبرز المعوقات التي يصطدم بها هذا المشروع فتتلخص بقلة مبالغ القروض بأنواعها وعدم تناسبها مع متطلبات الوقت الحالي إضافة لوجود أعداد كبيرة من المتقدمين للقروض على لائحة الانتظار ومعظمهم من جرحى الجيش وأسر الشهداء كما توجد مطالبات لتشميل أسر المفقودين من ضمن الفئات المستفيدة..