قصة العدد ..... حكاية فنان صغير

العدد: 
9027
التاريخ: 
الأربعاء, 10 كانون الثاني, 2018

من مجموعة قصصية للأطفال للكاتب السيد نجم اخترنا قصة هذا العدد:
جلست وأنا صغير بجوار أبي الفنان عند شاطئ البحر، اعتاد أبي الذهاب إلى الشاطئ وتأمل جمال المياه الصافية والسماء الزرقاء ودائماً يقول أنه يتعلم جمال الألوان من الطبيعة، لم أفهم وأنا في تلك السن الصغيرة ما يعنيه أبي ، فقط شعرت أن أبي يشعر بشيء خفي يسبب له الراحة والهدوء وكذلك بدأت أشعر بما يشعر به أبي ، ذات مرة سألت أبي: « لماذا أشعر بالسعادة هنا, أراك ترسم ولكنني لا أفعل شيئاً ؟»، فابتسم أبي وأخبرني أن تأمل الجمال وتذوقه هي الخطوة الأولى للتعرف على سحر وجمال الفن ومعرفة سر الخالق في خلقه، لم أفهم، وترددت في أن أسأله لكنني تشجعت وسألته : « ما هو الفن ؟» ،  فأبي الفنان لا يتحدث إلا عن الفن والفنانين ومنزلنا ممتلئ باللوحات الفنية بل أكثر ضيوفه من رجال الفن،، كيف بعد هذا أسأله؟!  شعر أبي أنني سألته ثم شردت وقد بدت علي الحيرة، ربما فهم ما يدور في رأسي ،، وإلا لماذا فاجأني بسؤاله : «هل تعرف أنت ما هو الفن؟»  ضحكت وأقسمت أنه السؤال الذي يحيرني منذ فترة طويلة !  أجاب أبي الفنان وهو مازال معلقاً بلوحته التي يرسمها وأخبرني بسرعة, أن الفن يبدأ بتأمل جمال الطبيعة والبحث عن الجمال في كل شيء، لم أنتظر طويلاً وسألته :  فقط يا والدي،، هل أصبحت فناناً لأنني أحضر معك إلى هنا؟،   فابتسم أبي : الأمر ليس بهذه البساطة،، لأن حب العدل والخير والعيش في سلام من منابع الفن ولا يصبح الفنان فناناً إلا إذا أحبها بحق ، فابتسمت قائلاً:  ليكن ،، سهلة يا أبي ، ضحك الأب قائلاً:  ولا تنس أن للفن قواعد ،، لكل فن قواعده التي يجب أن تتعلمها،  ومنذ تلك اللحظة قررت أن أتعلم قواعد فن الرسم أو التصوير، بقيت صامتاً لفترة أتابع أبي وهو ينهي لوحته الفنية ، دهشت أن وجدت باللوحة بعض الملامح والأشياء والخطوط لم تكن في مشهد البحر أمامي ، لكنني هذه المرة فضلت ألا أسأل  لأنني تذكرت ما قاله أبي من قبل ، أن «الخيال» هو السر الحقيقي وراء أية لوحة أو أي عمل فني ،، قصة, فيلم سينمائي, مسرحية،، أي عمل فني! فجأة مال أبي إلى أذني و سألني:  هل ترى ما هو خفي وراء تلك اللوحة التي ترصد لحظات الغروب يا ولدي؟، رددت بثقة: أنا فقط أشعر بجمال تلك اللحظة،، ولا أدري كيف, ولا لماذا ؟ ،  فاحتضنني أبي فرحاً بي،، وعندما طلبت منه أن يرسم لوحة أخرى عن غروب الشمس ،، اعترض قائلاً :  إن الفنان الجيد لا بد أن يغير موضوعاته . . .

 

الفئة: 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة