نافذة مرورية

العدد: 
9025
التاريخ: 
الاثنين, 8 كانون الثاني, 2018
الكاتب: 
سمير سقور

شهدت شوارع مدينة اللاذقية، خلال الأيام الماضية هطول أمطار غزيرة، أدت إلى ارتفاع منسوب المياه في تلك الشوارع، وغمرت معظم الفوهات المطرية، التي عجزت عن استيعاب كميات المياه الهاطلة، التي استمرت لفترة طويلة.
وعلى الرغم من ذلك، وجدنا بعض السائقين يقودون مركباتهم بسرعات جنونية، ورعونة وطيش، متجاهلين، أو جاهلين خطورة ذلك عليهم وعلى غيرهم من سائقين وعابرين للشارع.
فالسرعة، وعدم الإنتباه والرعونة في القيادة أثناء هطول الأمطار، يشكل خطراً على المركبات الأخرى، ويربك سائقيها وقد يتسبب بوقوع حوادث سير مؤسفة، بسبب حجب الرؤية أو تعطل محركات المركبات، بسبب تسرب المياه إلى داخلها وبالتالي فقدان السيطرة على المركبة، أثناء غمرها بمياه الأمطار الغزيرة، وقد يودي ذلك إلى أنزلاق المركبة، خارج الطريق واصطدامها برصيف الشارع، أو بمنصف اسمنتي غير واضح، أو ظاهر، وبالتالي يصعب تفادي وقوع حادث سير يخلف ضرراً لسائق المركبة المخالفة، ولغيره من سائقين وأضراراً جسدية، ومادية لسائق المركبة ومن معه.
للقيادة في فصل الشتاء، وهطول الأمطار، أصول وقواعد يجب التقيد بها من قبل السائقين، حرصاً على سلامتهم وسلامة غيرهم من السائقين والمارة.
 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة