رئيس الاتحاد المهني لعمال الخدمات بالقطر يجول على عدد من نقابات اللاذقية

العدد: 
9009
التاريخ: 
الخميس, 7 كانون الأول, 2017
المصدر: 
الوحدة
الكاتب: 
يوسف بالوش

تنفيذاً لتوجهات قيادة الحركة النقابية العمالية وخطة الاتحاد المهني لعمال الخدمات العامة للقيام بجولات ميدانية والتواصل مع القيادات النقابية في المحافظات، وبحضور منعم عثمان رئيس اتحاد عمال اللاذقية التقى السيد نبيل العاقل رئيس الاتحاد المهني لعمال الخدمات العامة مع رؤساء النقابات العمالية وأعضاء مكاتب نقابات: الصحة، الدولة والبلديات، المصارف والتجارة والتأمين، الحمل والعتالة، وذلك بحضور أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد، وبدأ الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت وفاء  لأرواح شهداء الوطن وروح القائد المؤسس حافظ الأسد، وتحدث منعم عثمان منوهاً لأهمية اللقاءات النوعية مع القيادات النقابية القاعدية، وأكد على ضرورة بحث قضايا العاملين والإشارة إلى معوقات العمل والصعوبات التي تواجه العاملين في قطاعات النقابات ذات العلاقة، ولفت إلى النتائج الإيجابية التي تحققت لصالح العاملين في عدد من المجالات، وذلك من خلال الجولات الميدانية أو الاجتماعات النوعية التي أنجزتها قيادة المنظمة العمالية في اللاذقية، وتحدث السيد نبيل العاقل متوجهاً بتحية العرفان لشهداء الوطن ولأرواح شهداء الطبقة العاملة، ونوه إلى هدف اللقاء مع مكاتب النقابات العمالية الذي يأتي تنفيذاً لخطة الاتحاد المهني بهدف مناقشة قضايا العاملين والوقوف على الصعوبات والعقبات التي يتوجب تذليلها، وأشار إلى القضايا المتعلقة بواقع العاملين التي قام بمتابعتها مع الجهات والوزارات المعنية من خلال المذكرات التي أعدها أو الاجتماعات النوعية التي عقدها بحضور رؤساء النقابات مع الوزارات ذات العلاقة، أو لقاءاته مع الوزراء لمناقشة المواضيع التي تهم العاملين، وأكد العاقل تصميمه على متابعة قضايا العاملين والاهتمام بقضاياهم بغية تحقيق انطلاقة نوعية في العمل النقابي، وأكد على ضرورة التواصل مع العاملين وتلمس قضاياهم ووضع الاتحاد المهني بصورة الواقع ورفع المقترحات والملاحظات لتطوير العمل وتسوية أوضاع العاملين.
وأكد العاقل حرص الاتحاد المهني لعمال الخدمات على تحسين ظروف العاملين ومتابعة قضايا هم بغية النهوض بالعمل وتلبية طموحات العاملين، وبما يواكب انتصارات الجيش العربي السوري بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد الذي يولي الطبقة العاملة وتنظيمها النقابي العمالي كل اهتمام.
وكان رؤساء النقابات العمالية قد عرضوا لسير العمل في المؤسسات والقطاعات التابعة لمجال عمل نقاباتهم، ففي نقابة عمال الدولة والبلديات بيّن رئيس النقابة فواز الكنج واقع العمل وأهم النشاطات والأعمال التي أنجزها وأشار إلى الصعوبات التي تواجه عمال العقود الموسمية في مجلس مدينة اللاذقية، ومعاناة العاملين في فرع المواصلات الطرقية بسبب المركزية المعتمدة من الإدارة العامة بدمشق لاسيما ما يتعلق بالملفات التأمينية والوثائق الخاصة بالعاملين في فرع اللاذقية، كما أشار إلى بعض القضايا المتعلقة بتأشير القرارات، بالإضافة للمعاناة مع مجلس مدينة اللاذقية بشأن صعوبة تسديد الديون المترتبة عليه لصالح النقابة وغير ذلك من قضايا.
ولفت عمار الكارة رئيس نقابة عمال المصارف والتجارة والتأمين إلى سير العمل في قطاع مكتب النقابة إلى صعوبات العمل في قطاع المصارف ومنعكسات توقف منح القروض لأصحاب الدخل المحدود خلال الفترة الماضية، وطالب بضرورة تشميل عمال المصارف العامة بالحوافز الإنتاجية والتعويضات المجزية أسوة بعمال القطاع الخاص المصرفي وطالب بضرورة توفير مستلزمات عملية إعادة  الإعمار التي تستوجب توفير مستلزمات المرحلة القادمة ولفت الكارة إلى بعض القضايا المتعلقة بواقع عمل مؤسسات التجارة الخارجية والمؤسسة العامة للتجارة وأهم النشاطات والأعمال التي نفذها مكتب النقابة خلال الأشهر المنقضية.
وفي قطاع نقابة الصحة قدمت غادة يونس رئيسة نقابة وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد المهني لعمال الخدمات العامة عروضاً مفصلة عن سير العمل في القطاع الصحي وحجم الخدمات الصحية التي يقدمها للمواطنين من مرضى وجرحى، وطالبت بتلبية المطالب العمالية وضرورة العمل بإيجابية أكثر من السيد وزير الصحة مع المطالب النقابية ولفتت إلى ضرورة مراعاة أوضاع الممرضات من زوجات الجرحى والمصابين الذين يعانون من إصابات قاسية تتطلب وجود مساعد لرعايتهم وذلك من خلال الموافقة على نقلهم لمواصلة عملهم في محافظاتهم لأجل العناية بأزواجهم  والسكن بمنازلهم.
وطالبت يونس بضرورة لحظ إحداث قسم لمعالجة الحروق في مشفى جبلة الذي تتم إشادته كما اقترحت ضرورة إحداث شركة حكومية لصيانة المصاعد وإصلاح الأجهزة الطبية المعطلة في المشافي العامة، واستفسرت عن الأسباب التي حالت دون تنفيذ قرار المكتب التنفيذي للاتحاد العام الذي وافق لنقابة الصحة على صرف عائدات الندوات في المشافي لصالح العاملين في القطاع الصحي، ونوهت إلى النتائج التي تحققت على صعيد تأشير قرارات العاملين في القطاع الصحي.
وفي نقابة عمال الحمل والخدمات أشار رئيس النقابة غسان كحيلة لسير العمل وواقع العقود التي أبرمتها النقابة مع بعض الجهات العامة لإنجاز الأعمال المطلوبة بالحمل والتنزيل للمواد التي تتعامل معها، وأكد على ضرورة تحسين ظروف العاملين وتقدير الجهود التي يبذلونها والعمل على زيادة قيمة العقود، وأكد كحيلة حرصه على التعاون التام مع الجهات ذات العلاقة والحرص ما أمكن على تحسين أوضاع العاملين في مجال الحمل والعتالة.

 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة