مقترحـات لتعديـل المرسوم 207 لعــام 2006 لكل بند حجته التي قامت على أنقاض تدنيّ الخدمة التأمينية أو عدم رضا مسوقيها عنها

العدد: 
9004
التاريخ: 
الأربعاء, 29 تشرين الثاني, 2017
الكاتب: 
خديجة معلا

ا

لمديريات الفرعية هي غرف العمليات الفعلية التي تتلقى إشارات الحركة للتعاملات اليومية في المفاصل كافة.
يطلب رأيها، قد يؤخذ به أو يهمل، لكن الصورة الكاملة لدى الجهات المعنيَّة تتكون من تجميع أجزائها.
فيما لو تتبعت التقارير الرسمية الصادرة عن فرع اللاذقية للسورية للتأمين فإن عينيك ستستلقيان دون عناء بحث عند عبارة رست في عمق هذه التقارير، فتكرارها المتعمد يفسر الحملة الدعائية التي باشرها الفرع انطلاقاً من نفسه أو امتثالاً لقرارات مركزية عبر سلسلة لقاءات توعوية تسوق من خلالها الخدمة التأمينية.
وبناء على طلب الإدارة العامة أبدى فرع اللاذقية للتأمين مقترحات لتعديل المرسوم رقم 207 لعام 2006 , وكان لكل بند حجته التي قامت على أنقاض تدني الخدمة التأمينية أو عدم رضا مسوقيها عنها وتندرج في سياق الطموح  لتحسينها .
عمار ديب مدير الفرع  ,لخص عصارة  تجربة الفرع في المجال التأميني  بالسطور التالية :
الهم القضائي
الوجع الذي يعاني منه قطاع التأمين الدعاوى القضائية وعليه كان الهم التأميني بتصنيف الدعاوى التي تعذر معها تبليغ المدعى عليه لجهالة العنوان وتعذرت معرفته من المؤسسة أو لعدم وجود أية ملكية عقارية أو منقولة أو غيرها للمدعى عليه ,و كذلك تصنيف الدعاوى المنظورة أمام القضاء والمخالفة لقانون السير لعام 2004 وما قبله خاصة ما زاد عن 300 ألف ليرة سورية  أو مخالفة تجاوز السيارة للإشارة الضوئية الحمراء أو مرورها باتجاه معاكس (مخالف) وهذا كله يخص الحوادث الواقعة قبل عام 2008 تاريخ صدور القرار 1915 والسبب هو اجتهاد الهيئة العامة لمحكمة النقض بهذا الخصوص والنص القانوني ولكون مصير هذه الدعاوى الرد موضوعاً , فإن جهد المحامين والمصاريف سيذهب على دعاوى من دون جدوى.
 زد على ذلك تصنيف المطالبات التي توفي فيها المدين قبل إقامة الدعوى أو أثناء السير بالدعوى في أي مرحلة كانت و لا توجد له ملكية منقولة أو غير منقولة, و تصنيف الدعاوى المقامة أو التي ستقام على مواطنين عرب أو أجانب مقيمين خارج سوريا و لا يوجد لهم أملاك في سوريا لصعوبة التبليغ والتنفيذ فيما يخص دعاوى السير فقط وخاصة إذا كانوا مجهولي الإقامة في موطنهم الأصلي.
المصالحات والتسويات
حصر التسويات والمصالحات بمدير الفرع ورئيس دائرة القضايا بالمؤسسة ومحامي المؤسسة المكلف بالدعوى فقط لسهولة الإنجاز بسرعة والقضاء على الروتين.
بما يخص المصالحات مع الناقل البحري فيقترح عدم إقامة دعوى رجوع للحوادث المحالة من النقل البحري والمنفذة على المؤسسة بقرار مبرم ومضى على تاريخ وصول الباخرة أكثر من 15 سنة وذلك لأن احتمال قدومها إلى موانئ القطر شبه معدوم , وتصنيف الدعاوى المقامة على الناقل البحري بعد مضي 15 سنة من تاريخ اكتساب الحكم الدرجة القطعية مع إبقاء الحجز الاحتياطي الموضوع على صحيفة الباخرة إلى حين التحصيل , ورفع حد الإعفاء إلى مئة ألف ل.س بعد تعذر التسوية الودية مع المدين في حوادث السير والنقل البحري.
هذا إضافة إلى حذف الفقرة ب من المادة 6 كون المصالحة مع المؤسسة مضمونة أكثر من الدعوى علاوة على النفقات والمدة الزمنية للدعوى ومصيرها غير معروف.
وبأن يكون « مع الرسوم والمصاريف «:  بالنسبة لإجراء المصالحات مع الناقل البحري والسيارات حسم قبل إقامة دعوى 25% وبعد إقامتها 20%  وحسم بعد صدور قرار بداية 10 %  وبعد صدور قرار استئنافي 5 % و تقسيط مبلغ الحكم المكتسب الدرجة القطعية في الأضابير التنفيذية بما يخص السيارات فقط و لا يمكن التقسيط لأصحاب البواخر باعتبار سكنهم خارج القطر.
متفرقات
- تصنيف حوادث سرقة السيارات التي مضى عليها عشر سنوات ولم يعرف السارق بدءاً من تاريخ المخالصة الجارية للمؤمن له أو من تاريخ التنفيذ جبراً ( تاريخ الإشعار المصرفي) وينطبق ذلك على حوادث حريق السيارات المفتعل.
- حصر الفائدة في التنفيذ جبراً بقرار مبرم على المدين وفق منطوق القرار.
- زيادة مدة التخلف عن سداد الأقساط إلى ثلاثة أشهر بدلاً من 30 يوماً بسبب الظروف الراهنة.
- جعل التقسيط كحد أدنى لمدة 24 شهراً للمبالغ التي لا تزيد عن 500 ألف ليرة سورية ولمدة خمس سنوات كحد أعلى للمبالغ التي تزيد عن ذلك مهما علا المبلغ .
- رفع الحسومات إلى 30% لذوي الشهداء أو ذوي المصابين بعجز 100% نتيجة العمليات الحربية في حال السداد نقداً وحسم 25% في حال السداد تقسيطاً وتثبت الشهادة أو الإعاقة بوثيقة رسمية صادرة عن الجهات المختصة.
- اعتبار التقادم مقطوع في حال إبرام عقد اتفاق بين المدين والمؤسسة على ألا يسري التقادم الجديد إلا بعد مضي سنة تبدأ من تاريخ تخلف المدين.
 

الفئة: 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة