كيف أصبح الجدّ قسـَّـاً ؟!

العدد: 
8968
التاريخ: 
الثلاثاء, 10 تشرين الأول, 2017
الكاتب: 
ترجمها عن الروسية بسام نوفل هيفا

كان يعيش في إحدى القرى عجوزان (رجل وامرأة)، عيشة إملاق وحاجة، أرادت الزوجة أن يصبح زوجها قسّاً، فدفعا لأحد أتباع الأبرشية المطلوب.وبدأا يعيشان بسعادة.
هكذا كانت الزوجة ما تنويه تفعله، فذهبت إلى الحاكم مرات كثيرة تتوسل إليه، أن زوجها كرّس حياته لعمل الأبرشية،ولكثرة غلبتها، أراد الحاكم التخلّص  من إزعاجها، نصَّب زوجها قسّاً.
ها قد جاء يوم الأحد، يجب أن يقام الواجب الكنسي. الجدّ الذي أصبح قسّاً لا يجيد لا الكتابة ولا القراءة. لقد ألبس القندلفت الرجل (الجدّ) لباس القدّاس، ثم خرج الجدّ إلى المحراب، متوجهاً إلى جمهور المصلّين سائلاً:
ـ هل تعرفون بصدق أيها الحضور كلمة(الله)؟!
-أجاب المؤمنون: نعرف. عند ذلك قال لهم الجد (القسّ): مادمتم تعرفون يمكنكم الذهاب إلى بيوتكم . . بعض المصلين أعجبهم تصرّف(القس الجديد) حيث أن طقوس الصلاة انتهت بسرعة فلم تطل.البعض غضبوا من ذلك، اتفقوا في يوم الأحد القادم أن يقولوا: إنّهم لا يعرفون كلمة (الله) .
جاء يوم الأحد، سأل الجدّ (القسّ) مرّة أخرى المصلين: أتعرفون كلمة (الله)؟ ـ أجابوا: لانعرف .
الجد: ما دمتم لا تعرفون فأنتم إذاً آثمون مذنبون، لن أعلّمكم، يمكنكم الانصراف.
هكذا خدم الجدّ الذي أصبح قسّاً في الكنيسة ما بقي حيّاً.
 

 

الفئة: 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة