أكد لكوادر مؤسسة المياه البحث عن مزيد من الموارد المائية ... محافظ اللاذقية يبحث سبل تطوير التعاون مع ممثل اليونيسيف

العدد: 
8951
التاريخ: 
الخميس, 14 أيلول, 2017
المصدر: 
الوحدة
الكاتب: 
رياض أحمد ـ تغريد زيود- ت - هشام مرزوق

بحث محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم مع ممثل منظمة اليونيسيف فران ايكيثا والوفد المرافق له واقع التعاون القائم بين المنظمة والعديد من المؤسسات (التربية والمياه والصحة وخلافها) وإمكانية تطويره في مجالات أخرى وفق الحاجة والأولوية لمحافظة اللاذقية.
وخلال اللقاء أشاد المحافظ  بمصداقية وشفافية فريق المنظمة العامل في اللاذقية وجهوده في تنفيذ العمل خلال الفترة الماضية، متمنياً أن تكون المشاريع المقبلة واضحة وأن يتم العمل عليها بشكل جيد، خاصة في مجال التربية والتعليم ومياه الشرب، ونوّه المحافظ إلى أولوية موضوع صيانة وتأهيل المدارس وبعض أثاثها (المقاعد المدرسية) ودعم وصيانة رياض الأطفال الحكومية، والمساهمة في المرحلة الثانية من مشروع مياه كفردبيل الحيوي. و قال بعد الاجتماع : تناول اللقاء مواضيع عدة منها المدارس والطفولة وبحث تأمين مقاعد خشبية مدرسية وحقائب وقرطاسية، واستمرار الدورات التأهيلية، وعودة الطلبة الى المدارس خاصة الطلبة الوافدين، كما جرت مناقشة مشاريع صيانة المدارس وعددها 29 مدرسة في الريف والمدينة، وبحث المرحلة الثانية من مشروع مياه كفردبيل، إضافة إلى مناقشة ومعالجة العديد من القضايا ومنها مناقصات الصيانة وتبسيط إجراءاتها والسرعة في اتخاذ القرار في شأنها.   
بدوره أكد ممثل اليونيسيف ايكيثا أن وجود فريق المنظمة في اللاذقية هدفه التعاون وتقديم الدعم اللازم وتحقيق الكثير من الإنجازات الإيجابية المشتركة وخاصة في مجال الطفولة والتربية والصحة، وقال: من أهم مسؤولياتي النظر في واقع الطفولة وبحث مجالات التعاون في تحسين هذا الواقع وتعميقه ، وأضاف: ناقشنا سبل إيجاد وسائل وطرق لتحسين حالة الأطفال في اللاذقية وسورية بشكل عام، كما ناقشنا موضوع تأهيل وترميم المدارس وتجهيز صفوفها حتى تستقبل جميع الطلبة، والتدريب الذي تلقاه المعلمون على المنهاج الجديد الذي تم وضعه مؤخراً، وكل ما من شأنه تعميق هذا التعاون والعمل االمشترك. حضر اللقاء :عضو المكتب التنفيذي المختص لشؤون الإغاثة
م. مضر منصورة ومديرة مكتب الاغاثة الفرعية هالة أحمد.
 * في سياق آخر التقى محافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم مع إدارة وكوادر مؤسسة المياه بهدف الوقوف على الواقع المائي للمحافظة والمشاريع التي يتم العمل عليها ومراحل ونسب التنفيذ وأكد لكوادر المؤسسة البحث عن مزيد من الموارد المائية  والخروج برؤى ومقترحات تشكّل خارطة عمل للمؤسسة خلال الأيام المقبلة، والوقوف على وضع الوارد المائي، سواء مياه نبع السن،أم الآبار والينابيع الداعمة الأخرى والمشاريع التي نفذت خلال الفترة الماضية، حيث تم حفر 41 بئراً جديداً، وتأهيل 4 آبار قديمة، وتم بناء أكثر من 10 خزانات، إضافة إلى تأهيل ينابيع: حقول الجوز، وصلنفة والهريادي، مع استبدال مئات الكيلومترات من شبكات مياه الشرب وبأقطار مختلفة وذلك نتيجة الاهتراء أو الانسداد بسبب التكلس . وفيما يتعلق بتطوير أداء المؤسسة صرّح المحافظ قائلاً : تم افتتاح 24 مركزاً للجباية على مستوى المحافظة، بعد أن كانت 10 فقط الأمر خفف العبء عن المواطن،  وزاد من إيرادات المؤسسة، وحال دون تراكم الفواتير، أيضاً إخراج محطتي الزهراء والشير من التقنين، وقريباً سيتم إخراج الجليلة والقبو ما يعني تحسّن الوارد المائي للعديد من المناطق . واختتم المحافظ تصريحه بالتأكيد على ضرورة الاعتماد على العمل الإلكتروني ودوره في تبسيط الإجراءات وسرعة إنجاز المعاملات وخدمة المواطن، ووجوب إشراك المجتمع المحلي في جانب حماية الشبكة ومنع التعديات عنها، ومواءمة العمل بعقلية الدولة والمؤسسات في خدمة المواطن وبعقلية المستثمر في إنجاح المؤسسة.  
من جهته، مدير عام مؤسسة مياه اللاذقية م. منذر دويبة قال:  كمؤسسة استفدنا من هذا الاجتماع ومن دعم المحافظ لنا، واستعرضنا نجاح المؤسسة في تجاوز مرحلة الصيف الصعبة، واليوم مشاريعنا المقبلة التي نعمل عليها تهدف إلى تحسين الوضع المائي خلال صيف 2018_ وبتوجيه من وزير الموارد المائية_ ، ستسهم في زيادة الوارد المائي إلى اللاذقية، ومنها تنفيذ محطة ضخ وخزان بسعة 6 آلاف متر مكعب جانب خزانات قرفيص، ما يسهم في زيادة الوارد المائي بحدود 50 ألف م3 ، ما يدعم كافة المحاور اعتباراً من محاور الدالية في ريف جبلة وصولاً إلى مدينة اللاذقية .
من جانبه، رئيس نقابة عمال الدولة والبلديات فواز الكنج الذي حضر الاجتماع وصف اجتماع المحافظ مع كوادر مؤسسة المياه ب( النوعي)، وأضاف:  نتابع كنقابة كافة القضايا العمالية مع مدير المؤسسة بشكل دائم ، وهناك تجاوب في كافة القضايا، وأي موضوع يطرح يتم حلّه مباشرة، منها تعديل قيمة الحوافز الإنتاجية لكافة العاملين في مؤسسة المياه ومتابعتها مع وزارة المالية  .

 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة