حياتنا الالكترونية وأخطارها اللامتناهية

العدد: 
8948
التاريخ: 
الاثنين, 11 أيلول, 2017
الكاتب: 
ر . عمران‏‏‏

نشرت العديد من الدراسات العلمية التي تتحدث عن تأثير الموجات الصوتية التي تطلقها التليفونات النقالة على صحة الإنسان .
بل إن الأطباء يحذرون من استخدام الهاتف النقال بالقرب من مرضى القلب الذين يحملون نواظم عمل القلب الالكترونية في أجسادهم، كما يحذرون من وضع الهاتف في جيب القميص الأيسر بالنظر لقربه من القلب . ولكن يبدو أن خطراً آخر غير محسوس قد يهدد الشباب والمراهقين الذين تنتشر الهواتف النقالة بين أصابعهم، ويتبادلون الرسائل الالكترونية القصيرة sms تمضية للوقت وإذا كانت الموجات الصوتية مصدر الخطر على قلب الإنسان فإن الرسائل الالكترونية القصيرة هي مصدر الخطر على تركيز واستيعاب الإنسان الشاب.‏‏
وحذر الباحثون من خطر الرسائل الالكترونية القصيرة على نوم المراهقين وبالتالي مستواهم الدراسي . فقد أجري استفتاء بين 2500 شاب من أعمار تتراوح بين 13و16 سنة وسألهم عن عدد المرات التي توقظهم فيها الرسائل الالكترونية القصيرة من نومهم في المساء.‏‏  وذكرت نسبة 5.8% من الشباب من عمر 13 سنة أن هذه الرسائل توقظهم مرة في الأسبوع من نومهم، وذكرت نسبة 5.3% منهم أن هذه الرسائل توقظهم عدة مرات في المساء كل أسبوع، هذا ناهيكم عن نسبة 2.2% يوقظهم هذا المزاح الطفولي كل يوم.‏‏ ويبدو أن الوضع يزداد سوءاً مع انتقال الطفل إلى مرحلة المراهقة لأن هذه النسب كانت تعادل الضعف تقريباً بين الشباب من عمر 16 سنة. وذكر الشباب من هذه الفئة من العمر أن الرسائل الالكترونية القصيرة التي توقظهم مرة في الأسبوع هي بنسبة 10.8%، والذين توقظهم عدة مرات في الأسبوع بنسبة 8.9% والذين توقظهم كل يوم بنسبة 2.9%.‏‏
من ناحية أخرى كشف الاستفتاء أن الهاتف النقال أكثر تسبباً للشباب باضطراب النوم من التلفزيون والأنترنت ويؤدي تقطع النوم يومياً إلى ضعف تركيز التلميذ في النهار، وإلى توتره، وإلى فقدان الكثير من العلامات الجيدة في الدروس‏ .‏
 

 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة