متطوعون من أجل الوطن

العدد: 
8948
التاريخ: 
الاثنين, 11 أيلول, 2017
الكاتب: 
ن. حاتم

تشكل ثقافة التطوع رائزاً نمطياً يدلل بشكل واضح على رقي الشعوب وارتفاع درجة وعيها، كونها نابعة من ذهنية سامية حول قيمة الإنسان وضرورة تقديم الأفضل له وخاصة في الحالات الملحة التي يكون فيها هذا الإنسان في حاجة ماسة للمساعدة وتقديم العون له لإخراجه من واقع خانق خارج عن الطبيعي والمألوف. وبذلك تتحقق العدالة الاجتماعية مع إغلاق ثغرات النقص وفق حالة اجتماعية وإنسانية غاية في الإيجابية والسمو. ويبقى واقع التطوع وتقديم العون والمساعدة من أهم السمات الماجدة التي امتاز بها السوري المتأصل كعادته في سنوات الحرب التي نعيشها.

  


 لم تنل وحشية الحرب الظالمة علينا من روحنا النقية وأخلاقنا الراقية.، مضى السوري في الزود عن أخيه السوري ودعمه و إعانته بشتى صنوف الدعم والمساعدة، يخفف عنه وطأة الحزن والخوف والحالة الاقتصادية الحرجة بشعور عال بالمسؤولية الأخلاقية والإنسانية بلا كلل أو ملل عبر جمعيات ونواد وجماعات ندرت نفسها لهذه الرسالة المقدسة. وبهذا كان لمؤسسة بصمة شباب سورية نشاطات حدثتنا عنها المتطوع يزن نوفل مدير إدارة منطقة الحفة قائلاً: بمناسبة  عيد الأضحى المبارك متزامناً مع بداية العام الدراسي الجديد، قامت مؤسسة بصمة شباب سورية (إدارة منطقة الحفة ) وذلك ضمن برنامج وصية شرف الموجه لخدمة أسر الشهداء والجرحى بتنظيم زيارات لعوائل الشرف ومشاركة أطفالهم فرحة العيد وعودتهم إلى مدارسهم، كما تم توزيع القرطاسية و اللوازم المدرسية، وشملت الحملة كل من القرى التالية: بيرين، المنزلة، عين التينة، حبيت، جبلايا، الحارة والخالدية، متمنين لهم عيداً مباركاً و عاماً دراسيّاً حافلاً بالاجتهاد و التّفوق و النّجاح . آملين أن نزرع البسمة على الشفاه ونغرس الأمل بأن القادم أجمل وأحلى وأننا كمؤسسة لن نتخلى عنهم مهما كانت الظروف .. سنصل إلى كل طفل وكل القرى البعيدة .
 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة