182 ضبطاً تموينياً في أسواق طرطوس

العدد: 
8932
التاريخ: 
الاثنين, 14 آب, 2017
الكاتب: 
نعيم سعد

نظمت دوريات مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك 182 ضبطاً تموينياً بحق عدد من المخالفين في أسواق طرطوس خلال الشهر الماضي  كما تم سحب 227 عينة من الأسواق لتحليلها، منها 144عينة مطابقة للمواصفات ، و34 عينة مخالفة للمواصفات والبيانات،  و49 عينة قيد التحليل ، هذا ما أكده  السيد زيد علي مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في طرطوس, مشيراً إلى أن عدد الضبوط التي تمت المصالحة عليها وفق المادة 23 من قانون حماية المستهلك 174 ضبطاً تموينياً ضمن  المديرية,  وتم دفع غرامتها بقيمة إجمالية بلغت 4350000 ل.س وأوضح السيد علي بأن عدد الضبوط التي تم تنظيمها  توزعت كما يلي : 58 ضبطاً لعدم الإعلان عن الأسعار، و57 ضبطاً  لحيازة فواتير غير نظامية، و30 ضبطاً لعدم الإعلان عن الأسعار  والبيع بسعر زائد، و15 ضبطاً بدل خدمات، وثمانية ضبوط لعدم وجود مطابقة للمواصفات والبيانات  والغش والتدليس ،وضبطاً واحداً لنقص في أوزان أكياس السكر المعبأ، وتوزيع الألبان والأجبان بسيارة غير مبّردة، وستة ضبوط لبيع لحوم حمراء وبيضاء فاسدة، والإتجار بمادة المحروقات ونقص في الكيل، وثلاثة ضبوط  تتعلق بالأفران لعدم التقيد بأوقات البيع والعجن وإنتاج خبز سيئ، ونقص في وزن ربطة الخبز، وثلاثة ضبوط للمتاجرة بمادة الدقيق التمويني  واستخدام الغاز المنزلي لغير الغاية المخصص له، وعدم وجود بطاقة مطابقة للمواصفات لبيع الألبان، و40 ضبطاً تموينياً لمحلات الألبسة لعدم الإعلان عن التسعيرة النظامية والبيع بأسعار زائدة، كما تمت مصادرة 250 كغ من الدقيق التمويني المعد للتهريب .
وتابع السيد علي حديثه قائلاً: بلغ عدد الإغلافات الكلية بحق أصحاب المحال سبعة إغلاقات لمحلات المواد الغذائية  ومحطات الوقود  ومحال قصابة اللحمة والفروج، وكما يبلغ عدد دوريات حماية المستهلك لدينا 80 دورية، تقوم بمتابعة عملها على أتم وجه  في مراقبة الأسواق والمحلات على مدار اليوم، ونحن جاهزون وعلى استعداد لتلقي كافة الشكاوى التي تتعلق بالأخوة المواطنين وإحالة أصحاب المخالفات إلى الجهات المعنية بهذا الأمر لردعهم ومعاقبتهم.
وأخيراً من خلال جولتنا في أسواق طرطوس وسؤالنا لبعض المواطنين عن الأسعار، أكدوا جميعهم أن السلع والمواد الأساسية متوفرة بشكل جيد، ولكن هناك غلاء في أسعار الفواكه ومحلات الألبسة رغم المراقبة المستمرة من قبل عناصر حماية المستهلك نتيجة جشع بعض التجار, فنأمل من الجهات المعنية والتجار وأصحاب المحال والمواطنين الشرفاء في هذه المحافظة المعطاءة التعاون والعمل معاً بسوية واحدة لقمع تلك المخالفات وحماية المستهلكين  وخصوصاً ذوي الدخل المحدود  من طمع التجار والتلاعب بالأسعار الذين لا يتقيدون بالتسعيرة الأساسية المحددة  لهم.
 

الفئة: 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة