التنسيق مفقود

العدد: 
8931
التاريخ: 
الأحد, 13 آب, 2017
الكاتب: 
غانة عجيب

 دائماً نطالب الجهات الخدمية  في مدينة اللاذقية التنسيق فيما بينها التي يتطلب عملها حفر شوارع وأرصفة كي لا يسبب عملها هدراً للأموال، بعض الأرصفة لم يمض على تبليطها أسابيع حتى تأتي ورشة أخرى وتقوم بعمليات الحفر وإزالة البلاط عنها ممايضطر المواطنين للسير وسط الشارع وهذا يعرض حياتهم للخطر.

 أما حفر الشوارع والطرق فكان الله بالعون كم مرة تحفر عدة مرات من قبل جهات متعددة والأذى الذي يلحق بها فمن المسؤول عن إعادتها إلى وضعها الطبيعي فتبقى الطرق سيئة وخصوصاً في الريف متروكة للزمن لكي يعيدها إلى وضعها الطبيعي نسأل بلدية اللاذقية لماذا لا تكون طرفاً رئيسياً بين الجهات الخدمية وتبلغ عن تاريخ حفر هذا الشارع أو ذاك الرصيف من قبل إحداها والسؤال للجهات الأخرى إذا كان في خطتها تنفيذ الشارع أو الرصيف حتى لا تبقى هذه الطرق أو الأرصفة محفرة وسبباً في إلحاق الأذى للمواطنين وسياراتهم ناهيك عن الحوادث الناتجة.

 

الفئة: 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة