ري ملوث في اسطامو

العدد: 
8920
التاريخ: 
الخميس, 27 تموز, 2017
الكاتب: 
ديانا أحمد

يعاني المزارعون في قرية تجمّع اسطامو إلى امتداد قرية البريكة من تلوث خط الري المغذي لأراضيهم الذي يروون به مزروعاتهم وهذا يعود إلى قيام بعض المواطنين برمي مخلفاتهم من جور فنية وقمامة بخط الري كونه مكشوفاً ويقع وسط كتلة سكانية وتجمعات مما يعرض حياة الناس للخطر ويتسبب بأمراض كثيرة وأوبئة، وانتشار للحشرات والبعوض والروائح الكريهة ويسبب كارثة بيئية بحق المزروعات المروية بتلك المياه الملوثة مما يؤدي للأمراض السرطانية القاتلة كون قرية اسطامو و القرى المحيطة بها تروى من مياه خط الري المذكور.
«طبعاً» هذا كله يحدث  في ظل غياب رقابة المسؤولين في مديرية الري بل على نظرهم وخصوصاً المسؤول المباشر عن خط الري في قرية اسطامو إلى جانب تجاهله العقوبات القانونية لردع المخالفين.
وهنا نطلب من الجهات المعنية في الموارد المائية بتفعيل دور الضابطة العدلية لمنع تجاوز الأنظمة والقوانين وخاصة لمنع رمي النفايات والمجارير لأن حجم الخطر حقيقي وقد يؤدي إلى كارثة إنسانية.
 

الفئة: