مطاحن طرطوس ومطالبات برفع سقف الحوافز وساعات العمل الإضافي

العدد: 
8920
التاريخ: 
الخميس, 27 تموز, 2017
الكاتب: 
هويدا محمد مصطفى

أكد المهندس: فادي ميهوب مدير مطاحن طرطرس أن مؤسسة الحبوب تستمر بتزويد الفرع بالأقماح اللازمة لاستمرار عملها وفق خطة شحنية بالتنسيق مع الإدارات .
وفي حديثه عن آلية عمل المطحنة قال: عندما تصل سيارة القمح إلى المطحنة يتم أخذ عينة منها بواسطة مسبر آلي خاص يتم تحليل العينة في المخبر وبعد التأكد من أنها مطابقة للمواصفات يتم تبريد السيارة بجورة الأقماح حيث يخزن القمح في عنابر قسم السيلو ويتم سحب القمح من هذه العنابر إلى قسم الصويل حيث يتم إضافة الماء إلى القمح (الترطيب) على مرحلتين تخمير أولي وتخمير ثانٍ ويوضع القمح في عنابر التحضير ومن ثم إلى قسم الطحن حيث يبدأ طحن الأقماح على مراحل وباستخدام آليات تكنولوجية دقيقة لنصل في النهاية إلى دقيق تمويني ويتم استخراج 80% نخالة علفية والشوائب التي تنتج عن غربلة الأقماح وتنظيفها ويتم تعبئة الدقيق بأكياس نايلون خاصة بالشركة العامة للمطاحن وزن الكيس 50 كيلو غرام وتخزن في مستودعات المطحنة حيث يتم توزيعها إلى مخابز المحافظة. أما النخالة تقوم المؤسسة العامة للأعلاف بشحن الكمية من المطحنة إلى مراكزها في المحافظات سعر الطن للعلف 75 ألفاً يعود ريعها إلى المطحنة يتم طرح مزايدة للشوائب في كل عام يقوم المتعهد على أساسها بإستجرار الشوائب طيلة العام 
هذا وتتراوح طاقة المطحنة بين 220 - 230طناً باليوم ينتج منها 190- 200 دقيق و30 - 40 طناً نخالة ويتم استقبال كميات الدقيق المشحونة من باقي المحافظات إلى المطحنة لتعزيز المخزون في المحافظة وخلال السنوات الأخيرةكانت المطحنة تقوم بطحن الأقماح المستوردة الواردة من مرفأ طرطوس بنسبة 100%
وعن الوضع الإنتاجي في الربع الاول قال: بلغ المخطط طحنه 14520طناً وبلغت الأقماح المطحونة فعلا 18588طناً ونسبة التنفيذ 128%، وبلغت قيمة المبيعات خلال الربع الثاني 29974 طناً بقيمة قدرها 759 مليون ل.س .


الوضع الإنتاجي خلال النصف الأول لمطحنة طرطوس كمايلي: 
- الأقماح المخطط طحنها 28160طناً
- الأقماح المطحونة فعلا 37444 طناً

المبيعات وقيمتها
بلغت المبيعات من مختلف النواتج 60727 طناً بقيمة مليار وخمسمائة وسبعة وثلاثون مليون وخمسمائة وثماني وأربعون ليرة سورية .
الصعوبات

مطالبات العمال تنحصر بالتعويض المادي عن عملهم الشاق لأن طبيعة عمل المطحنة تفرض عليهم الدوام في العطل والأعياد وجميع الايام بشكل متواصل ولذلك كانت المطالبة برفع سقف الحوافز وتشميل العمال الفنيين بساعات العمل الطارئة وزيادة طبيعة العمل التي لا تتناسب مع الجهود المبذولة حيث لا يتقاضى العامل إلا  125ل.س في الشهر وكذلك بتشميل الوجبة الغذائية لجميع الأقسام وزيادة قيمتها 
ننوه أخيراً بأن كمية الأقماح المخزنة تصل إلى 7000 طن وهناك مخزون كاف لمدة 10 أيام دائما.

 

الفئة: