لم ينكص وعوده لكنه مغلوب على أمره

العدد: 
8909
التاريخ: 
الأربعاء, 12 تموز, 2017
الكاتب: 
خديجة معلا

مجلس مدينة اللاذقية يغرق في ديون تراكمية لنقابة الدولة والبلديات والتأمينات الاجتماعية تربو عن المليارين

عبث هو الدوران في تلك الحلقة المفرغة التي لم يستطع أحد فك شفرتها حتى الآن .

اقتطاع الأقساط دون تحويلها أمر إن أثار الشك فإن هامش الارتياب فيه قد يترك فسحة من حسن نية يمكن بناء فرضيات على أساسها .

وما يهم في الأمر هو الحل أكثر من عرض المشكلة دون إغفال أن المشكلة عادة ما تحمل في طيّاتها بوادر حل .

وبالنسبة للتشابكات المالية عندما تصل الأمور فيها إلى عنق الزجاجة تكون أقرب إلى الحل من ذي قبل.. وعنق الزجاجة في العرف الحكومي هو توليها فض النزاعات على طريقة التسوية المالية والتقاصّات وربما الإعانات .

أجريت المطابقة وثبت الحق

وكان رئيس نقابة عمال الدولة والبلديات السيد فواز الكنج قد وجّه مؤخراً كتاباً إلى السيد رئيس مجلس مدينة اللاذقية يطلب فيه العمل على مطابقة الديون المترتبة على المجلس تجاه النقابة وكلف لهذه الغاية عضوة النقابة وأمينة سرها السيدة رونق ناصيف .

مجلس المدينة سهل مهمة السيدة ناصيف وخلال مدة لا تتجاوز الأسبوع من 31-5 حتى 7-6-2017 كانت المطابقة معدة وضمن حاشية السيد رئيس دائرة الخزينة الموجه لمدير مالية المجلس رصدت حركة الديون وتبين من واقع سجلات الأمانات في مجلس مدينة اللاذقية أن مجموع مقبوضات النقابة لغاية 27-5-2017 بلغ نحو 46 مليون ل.س مع مدور عام 2016 .

ومجموع المدفوعات نحو 7 ملايين و 500 ألف ل.س وبناءً عليه يكون المبلغ الصافي 38 مليوناً و 500 ألف ل.س .

في حين أن مقبوضات صندوق التكافل لم تتجاوز الـ 10 ملايين ل.س ومدفوعاته مليون ل.س وبهذا حسب الحاشية التي نحن بصدد عرضها يكون الصافي نحو 9 ملايين ل.س وضمن فقرتي نقابة عمال مع صندوق المساعدة نحو 38 مليوناً ونصف المليون وصندوق التكافل الاجتماعي نحو 9 ملايين ل.س .

جاهة وإجتماع

هذه المطابقة لم يتمخض عنها شيء وهي أساساً حصيلة لمطالبات سابقة كان أحدها صيغة اتفاق تم التوصل إليها بعد اجتماع عقد في مبنى اتحاد عمال اللاذقية في 11-10-2016 تنادي إليه إتحاد المحافظة بكل مكوناته من رئيس إتحاد إلى أعضاء المكتب التنفيذي وبعض من رؤساء النقابات العمالية وأعضاء مكتب النقابة ورؤساء اللجان النقابية وأمناء الفرق الحزبية في مجلس مدينة اللاذقية ..

هذا الاجتماع كان نوعياً بالحاضرين فيه ربما رمي من وراء ثقله العددي تعزيزالجاهة أمام مجلس المدينة لإلزامه بالرضوخ لمطالب نقابة الدولة والبلديات وسداد ديونه  ولكنه لم يفلح .

ونظرياً : تم الاتفاق على تحويل الاشتراكات الشهرية كاملة دون نقصان وكذلك تحويل القسط المتفق عليه البالغ 5 ملايين ل.س شهرياً حتى نفاد الديون المستحقة لنقابة عمال الدولة والبلديات في اللاذقية على مجلس المدينة، وعملياُ : كأنك يا أبا زيد ما غزيت .

رئيس النقابة يقول : إن البلدية التزمت شهرين في التسديد وبعدها نكصت وعودها وحيال هذا الوضع قد تحاول النقابة مرة واثنتين وثلاث لكن في نهاية المطاف آخر العلاج الكي وهو الحل الذي تأمل نقابة عمال الدولة والبلديات عدم الاضطرار للوصول إليه .

جديد وأجدد

أمينة السر السيدة ناصيف وهي مندوب النقابة إلى مجلس المدينة كانت تنتابها الحيرة مما يجري في مجلس المدينة الذي يقتطع الأقساط أصولاً وحركته المالية هذه مثبتة على ما يعرف بفيش الراتب .. دون أن يحولها .. وتتساءل عن مصير هذه الأموال ووضعها القانوني ؟!

سؤال في مكانه .. رحنا نتلمس الإجابة عنه لدى مجلس مدينة اللاذقية . . .  في الدائرة المالية السيد أمير جبور المدير المالي الجديد كان يتساءل مثلنا معتبراً هذا الأمر تركة ثقيلة عمرها عشرات السنين ولا يمكن حلها بين ليلة وضحاها.

جبور كشف عن ديون أخرى للتأمينات الإجتماعية كان قد تفاجأ بها فهي تربو عن ملياري ل.س .

رقم صادم لا يمكن بأي حال من الأحوال تسديده ولا حل إلا الترحيل إلى الأمام ولاسيما أن مجلس المدينة حسب قول المدير المالي الجديد يعاني من نقص شديد في السيولة وأن الأقساط المترتبة تقتطع نظرياً وهي تذهب لسداد رواتب وأجور ومحروقات وصيانة ووو.. والقائمة تطول ويبتعد معها الحل ..

جبور لا يؤمن بجدوى الاجتماعات والحق بيده فالرقم المالي لا يسنده إلا إيراد مالي وهو ما سيبحث عنه في فترة تسلمه . . . سيعمل حسب قوله على زيادة الإيرادات ورفع البدلات وتحسين العائدات .

وربما تسعف الوضع مالياً الإعانات من الوزارة وقد تتدخل الحكومة وتجري مناقصات مالية . . . .

وفي النتيجة العلاقة المالية بين المجلس والتأمينات الاجتماعية هي من العب للجيب لكن الوضع مع النقابة مختلف كثيراً .

 

 

 

 

 

 

الفئة: 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة