التعليم الخاص.. لمن استطاع إليه سبيلا ..!!

العدد: 
8880
التاريخ: 
الخميس, 25 أيار, 2017
الكاتب: 
نسرين جزعة

في ظل تردي الأوضاع الاقتصادية, هنالك سؤال يتبادر إلى ذهن المواطنين: ماهي الأسس التي توضع على أثرها قيمة القسط المدرسي في التعليم الخاص . فالأرقام الخيالية الغير متناسبة مع الخدمات التي يقدمونها... لا تحاكي الواقع فهل من المعقول أن يكون القسط المدرسي لطالب في المرحلة الابتدائية 350 ألف ليرة سورية فما فوق؟!! أو قسط الحصانة 250 ألف ليرة ؟!! هذا دون أسعار الكتب الخاصة واللباس المدرسي, ما يتبعه من نفقات أخرى.

في الماضي القريب كان مستوى المدارس الحكومية يعادل مستوى المدارس الخاصة , ولكن نتيجة لزيادة عدد السكان والوافدين إلى اللاذقية عزفت العديد من الأسر السورية عن المدارس الحكومية نتيجة للزيادة الكبيرة على عدد الطلاب الذي يصل في بعض الأحيان إلى ستين طالبا في الصف بمعدل ثلاثة أو أربعة طلاب في المقعد الدراسي الواحد, عدا عن دورات المياه التي تفتقر إلى أقل مقومات النظافة, الأمر الذي استغله مالكو المدارس الخاصة من معرفتهم بأنهم المنفذ الوحيد للأسر الميسورة التي لا يناسبها وضع المدارس الحكومية, ولكن عند مراقبة الأسعار المقدمة كل سنة, نجد أن هذه المدارس ترفع الأقساط سنويا بمعدل 50 ألف ليرة مع العلم أن تكاليفها لم تتغير, بالإشارة الى الرواتب المنخفضة للمعلمين نسبيا. أو كما يحتجون بارتفاع الدولار.

والواضح أن المدارس الخاصة اصطفيت لذوي الطبقات المخملية من الأسر وليس من ذوي الدخل المحدود , وهنا نتساءل ما هو دور مديرية التربية في الأسعار الخيالية وما هي الإجراءات التي يجب أن تتخذها للحد من ارتفاع أقساط المدارس؟

فقد حددت الأقساط في المؤسسة التعليمية الخاصة وفق معطيات معينة يجب أن توضح عند الترخيص وأهمها قيمة العقارات والتجهيزات, رواتب وأجور المعلمين, الخدمات التربوية, والنفقات الكهربائية الموجودة في المدارس للتكييف والإنارة والتدفئة, كما أن هذه المؤسسات تخضع لضريبة الدخل بموجب القانون رقم 24 لعام 2003 فعند عودتنا لمديرية التربية في اللاذقية وسؤالنا المشرف على التعليم الخاص أفاد أن هناك مدارسا قد لا تلتزم بالقرارات والقوانين الناظمة المفروضة من قبل الوزارة وسوف تتخذ التربية إجراءات مناسبة بحقها في حال ثبت تجاوزها, ويهيب بأهالي الطلاب أن يلجؤوا إلى مديرية التربية وتقديم شكوى في حال تجاوز إدارة المدرسة للتعليمات المقرة, وكذلك فرضت مديرية التربية على إدارة المدارس الخاصة وضع لافتة في مكان تسجيل الطلاب يسمح للأهالي على تعليمات مديرية التربية ويكونوا على بنية قبل الإقبال على التسجيل.

 

الفئة: