الصرافات.. على الوعد يا كمون

العدد: 
8875
التاريخ: 
الخميس, 18 أيار, 2017
الكاتب: 
غانة عجيب

من المؤسف الازدحام الشديد الذي نراه عند الصرافات الآلية بسبب عدم الاستعداد اللازم عند مطلع كل شهر لصرف رواتب المدنيين والمتقاعدين على الرغم من زيادة  عددها فهذا لا يغير من الوضع شيئاً فأحياناً يضطر الموظف للذهاب أكثر من مرة  لكي يحصل على راتبه فكيف يكون حال المتقاعدين الذين يفاجأ الواحد منهم بأن الصراف غير جاهز وما أصعبها من لحظة  بعد أن يضع البطاقة في الجهاز وتظهر على الشاشة  كلمة عذراً الجهاز خارج الخدمة فما عليه إلا أن يلملم خيبة آمله ويذهب ليعود مرة ثانية في اليوم الثاني والثالث نريد حلاً جذرياً لهذه الحالات وأن تكون جميع الصرافات  في الخدمة وبشكل كامل يخدم جميع المواطنين والمتقاعدين يكفينا وعود وشعارات بأن جميع أجهزة الصرافات أصبحت في الخدمة وبشكل مستمر نريد ذلك حقيقة بالفعل وليس كلاماً يطلق لمجرد يجب أن يقال.

رحم الله أيام كانت الرواتب تؤخذ من محاسب الإدارة... بعيداً عن الذلّ والشفقة.

 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة