كبار ومتوسطو المكلفين ...الدجاجة التي تبيض ذهباً للخزينة... التقدير الذاتي للمكلف بعيد المنال

العدد: 
8868
التاريخ: 
الثلاثاء, 9 أيار, 2017
الكاتب: 
خ. م

طابقان ثالثهما مكتب المدير وملحقاته يشكلون علامة فارقة في مبنى مالية اللاذقية بطوابقه العشرين. كبار ومتوسطو الدخل قسم يتسمُ بأنه واجهةالمالية من حيث التأثيث والديكور والإنارة والأسقف المستعارة و... على الخلاف تماماً لما تبدو عليه الحالة في بقية الاقسام حيث الفرش المتواضع والمكاتب البسيطة...
 وهذا القسم منذ بداية إنشائه كان مصدر تنذر بين الأوساط الرسمية والشعبية لما فيه من خدش واضح لمشاعر دافعي الضرائب من صغار المكلفين الذين بمجموع ما يدفعون لخزينة الدولة يفوقون قيمة الحصيلة الإجمالية.لما يدفعه كبار ومتوسطي الدخل
 على الهامش:
 الحصول على معلومات من مالية اللاذقية كان محض خيال خلال العقود الماضية.
 اليوم هناك حالة من الأريحية تبديها الشعب والدوائر المالية في التعاطي مع الصحفيين تبدو مقبولة بالنسبة لنا باستثناء عزوفُ المالية عن تزويدها بالأرقام الفعلية لنشاطاتها.
أعلى بـ5 مليارات
السيد كريم حاتم مدير مالية اللاذقية قال: إن سورية حاضنة لجميع أبنائها وتوجهات وزارة المالية تقضي بتقديم خدمة جيدة لمكلفيها من جميع الشرائح إلا أن رؤية الوزارة اتجهت نحو إحداث قسم كبار ومتوسطي الدخل لتقديم خدمة اسرع وأفضل لشريحة من المجتمع يعد الرافد الأكبر لخزينة الدولة...
 السيد مدير المالية الذي رفض الافصاح عن أرقام صريحة تخص التحقيقات المحصلة اكتفى بالقول إن تحصيلات العام الماضي أعلى بـ 5 مليارات من تحصيلات العام الذي سبقه.
 الدجاجة التي تبيض ذهباً (خمس سنوات مضت على إحداث القسم كبار ومتوسطي الدخل تعاقبت عليه أكثر من إدارة وكان هذا القسم هو طفرة وزارة المالية التي أرادت أن تبيض لها ذهباً.
مظاهر الرفاهية الواضحة كانت لمراجعيها من صغار موظفي كبار ومتوسطي المكلفين أولئك الكبار الذين لا تماس لهم مع المالية إلا من خلال مندوبيهم وكأنه يرضي غرورهم أن يعلموا أن المالية أفردت لهم جانباً من اهتمامها لراحتهم).
 في الصميم
حديث السيد حسن قبلان رئيس القسم جاء في الصميم عندما أجابنا على تساؤلنا فيما إذا كان إحداث القسم قد أدى الغاية المرجوة منه أم لا؟
 قبلان أرجع العملية برمتها إلى خانة الإصلاح الضريبي الذي كانت الحكومة تعمل على مشروعه... وقسم كبار ومتوسطي الدخل إحدى نتاجاته وبهدف الوصول إلى الغاية الأسمى وهي التقدير الذاتي لقيمة الضريبة من قبل المكلف وفق بيانات لن تكون إلا صادقة لمعرفته المسبقة بإمكانية التأكد من مصداقيتها بسهولة من قبل الدوائر المالية وهذا المشروع لم يقيض له النجاح لعدم استكماله في الشق الثاني وهو نظام الفوترة الذي هو بحد ذاته جزء من الحكومة الالكترونية وهو قرار سيادي على مستوى الدولة يتم من خلاله الربط الالكتروني للمالية بقواعد بيانات دقيقة مع الجهات ذات العلاقة التي يتعامل معها المكلف مالياً مثل الجمارك , الزراعة, التجارة الداخلية المصارف (بعيدا ًعن السرية المصرفية) الصناعة, الاقتصاد. .إلخ.
ومن دون هذا لاخيار سوى الاعتماد على أدوات التحقق التي يقوم بها المراقبون عادة من تدقيق وثائق المكلف والعودة لبيانات وما يمكن أن يحللوا من وثائق أخرى ذات علاقة ويضيف السيد رئيس القسم:
 ومكلفونا المستوردين منهم تشكل وثائق الجمارك والمصارف التجارة الخارجية 60% تقريباً من ضرائبهم من فواتيرهم بيد أن المواد الأولية المستوردة معفية من الضرائب كونها تدخل في الدولة الإنتاجية وتفادياً لحالة ازدواج ضريبة
 قبلان: أفرج عن رقمين لعدد المكلفين: الكبار 170 والمتوسطي 210 وهما رقمان متحركان يحدثان سنوياً وفق للمكانة المالية لكل واحد والمحددة بـ 70 مليوناً وما فوق للكبار و من 20 مليوناً وحتى 70 للمتوسطين وذلك وفق قرارات وزارة المالية وتعاميمها بقي أن نشير إلى جميع المكلفين الكبار والصغار من رجال الأعمال هم من ابناء مدينة اللاذقية وهناك إجراءات قانونية بحق المتخلفين عن سداد التزاماتهم المالية.
 وعلى مستوى التحقيقات لم يمنحنا أرقاماً بل أعطانا نسباً تماشياً مع سياسة الوزارة المتشددة حيال الرقم الضريبي  والمقارنات بين الأعوام السابقة تظهر: زيادة  التحققات عام 2014 عن 2013 بنسبة 77% وعام 2015 عن 2014 بـ 209% وبعام 2016 عن 2015 بـ 68%
 وبالنسبة للتحصيلات زادت 78% بـ الـ 2014 عن 2013و 225% بـ 2015 عن 2014و64% بـ2016 عن 2015.
 والمقارنة  بين 2014 و2015 تستحق التوقف عند أرقامها وتبين أنها تعود لفرق سعر الصرف الذي قفز بشكل جنوني في حينها.

 

الفئة: 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة