مغارة الضوايات... قناديل السماء تحت سطح الأرض

العدد: 
8840
التاريخ: 
الاثنين, 20 آذار, 2017

تعتبر مغارة الضوايات من أهم المقاصد السياحية في منطقة الكفارين في طرطوس وتتميز بجمال طبيعتها وهي غنية بالنوازل والصواعد وقد سميت بالضوايات لوجود فتحات صغيرة في سقفها، تضيئ مدخل المغارة أو لتدلّي النوازل على شكل مصابيح الإضاءة.
تقع مغارة الضوايات إلى الشمال الشرقي من بلدة مشتى الحلو وتبعد عنها 2 كم، وترتفع عن سطح البحر حوالي 750م، ولا تزيد المساحة المكتشفة إلى الآن عن الـ500م. بينما يعتقد أنها تمتد لمسافة عدة كيلومترات تحت الأرض.
تم اكتشافها عام 1914 من قبل أهالي المنطقة، واستخدمت منذ مئات السنين كمكان آمن للثوار الذين قاوموا الاحتلال العثماني والفرنسي. 

 
تكونت المغارة في الدور الجيولوجي الرابع على نمط مغارتي (جعيتا وقاديشا)، وعمرها الزمني يقدر بحوالي 20 مليون سنة نسبة لحجم النوازل فيها، حيث يحتاج كل 1سم من النوازل لتكونه ما يقارب العشرة آلاف سنة.

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة