محاضرة في دار الأسد للثقافة تأثــير الغـذاء على الجسـد والـفكــر والطاقــة

العدد: 
8834
التاريخ: 
الأحد, 12 آذار, 2017
الكاتب: 
م . صالحة

تأثير الغذاء على الجسد والفكر والطاقة عنوان المحاضرة التي ألقتها د. ذهوات منلا- الاختصاصية في التغذية وذلك في دار الأسد للثقافة في اللاذقية. 
 تحدثت د. منلا في بداية المحاضرة عن كيفية علاج معظم الأمراض غذائياً ومنها السكري( النوع الثاني) والكوليسترول والشحوم ونقص المناعة وفرط المناعة وأمراض القلب. 
 وذكر د. منلا من أعراض الشيخوخة المبكرة تساقط الشعر وتراجع الذاكرة وضعف النظر والعقم والسبب هو غذائي لأن الطعام العصري الذي نتناوله ممتلئ بالإضافات الكيميائية منها : المواد الحافظة والملونات والمنكهات والمحسنات وجميع هذه المواد تقتل البكتيريا الحية بالقولون كما أنها تقتل الجراثيم المفيدة.
 ونوهت د.منلا بأن تأثير الغذاء على أداء أجهزة صنع الطاقة داخل الخلايا الميتاكوندريا وهي المسؤولة عن تغذية و اكسجة الخلية لكي تبقى شابة حيث لا تستطيع هذه الخلايا أن تستنسخ ذاتها إذا كانت تتغذى على طعام  مصنع فيه الكثير من المواد الكيميائية، مما يجعل الطاقة العامة للإنسان منخفضة وعرضة للإرهاق والتعب والأرق والاكتئاب.
 ولفتت د. منلا إلى أهمية دور الجسم الثقفي الذي يربط بين نصفي الدماغ وأن تناول الحبوب الكاملة والبقول والخضروات والسمك والفاكهة تقوي عمله كمسؤول عن الإبداع والحكمة وأهمية الغذاء المتوازن المزروع بطريقة الزراعة النظيفة الخالية من المبيدات والأسمدة الكيميائية لأن هذا الغذاء ينتج أشخاص مبدعين؟
 كما أن المناخ التي تتميز به سورية ومياهها تساهم في دعم الزراعة النظيفة.
 ومن جهة ثانية قالت د. منلا أن تناول السكريات والنشويات بكثرة يغلب عليه الفكر العاطفي المشوش ومن يتناول اللحوم والبيض بكثرة يغلب عليه الفكر العلمي الصلب الخالي من الحكمة والذين يتناولون الطعام الوسطي يحملون الإبداع للعالم، لأن نصفي الدماغ الأيمن والأيسر مختلفان بالوظائف ولكل قسم طعام معين يحفز الأداء. 
 وأشارت د. منلا إلى أن مؤسسة جمعية بناة الأرض تدعم هذه الزراعة وستساعد المزارعين فكرياً وثقافياً لتبني الزراعة عن طريق إعادة تدوير مخلفات المنازل العضوية  وتخميرها  لصنع السماد العضوي الذي يعيد  إحياء البكتيريا النافعة للتربة.