وحدات من الجيش تفرض سيطرتها على 6 مرتفعات وبرج السريتل وجبل الأسود الكبير وقرية عطيرة في ريف اللاذقية الشمالي

العدد: 
8585
التاريخ: 
الاثنين, 21 كانون الأول, 2015

أعلن مصدر عسكري السيطرة على مساحات جديدة في ريف اللاذقية الشمالي بعد تكبيد التنظيمات الإرهابية التكفيرية المرتبطة بالنظامين السعودي والتركي خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.
وقال المصدر في تصريح لـ سانا إن وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية فرضت اليوم سيطرتها على المرتفع 5ر754 وبرج السيريتل وجبل الأسود الكبير وقرية عطيرة القريبة من الحدود التركية.
وشهدت الأسابيع القليلة الماضية فرار مئات الإرهابيين المرتزقة عبر الحدود التركية باتجاه مموليهم في نظام أردوغان الإخواني وذلك جراء تكبدهم خسائر كبيرة بعد سيطرة الجيش العربي السوري على أغلبية التلال الحاكمة في ريف اللاذقية الشمالي.
ولفت المصدر إلى أن وحدات الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية تواصل عملياتها العسكرية في ريف اللاذقية التي تتناسب مع طبيعة المنطقة الجبلية الوعرة وكثافة الحراج لدحر جميع الإرهابيين من المنطقة.
وأشار المصدر إلى أن إحكام السيطرة على قرية عطيرة والمرتفع 5ر754 وبرج السيريتل وجبل الأسود الكبير تزامن مع “السيطرة النارية على بلدات بيت ملك والقنطرة وبيت شروق والخضراء وزاهية والكبير والصواف وقلعة بوجاك”.
وبيّن المصدر أن “عمليات الجيش خلال الساعات الـ 24 الماضية أسفرت عن مقتل العديد من الإرهابيين ومصادرة أسلحة وذخائر كانت بحوزتهم وفرار أعداد منهم إلى الأحراش المنتشرة في المنطقة”.
وفي وقت لاحق أكد المصدر أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية “فرضت سيطرتها على المرتفعات652 و5ر687 و526 و8ر662 و427 في ريف اللاذقية الشمالي.
وأشار المصدر إلى أن العمليات “أسفرت عن تكبيد الإرهابيين خسائر في الأفراد والعتاد” وأحكمت وحدات من الجيش سيطرتها الكاملة في اليومين الماضيين على جبلي السيد والنوبة الاستراتيجيين بعد أن قضت على آخر تجمعات الإرهابيين فيهما ودمرت تحصيناتهم.
# إحكام السيطرة الكاملة على بلدة خان طومان والمزارع المحيطة بها وقرية قراصي ومناطق المستودعات في ريف حلب

فرضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع القوى المؤازرة سيطرتها على بلدة خان طومان والمزراع المحيطة بها وعلى قرية قراصي ومنطقة المستودعات المحيطة بها في ريف حلب الجنوبي بعد القضاء على آخر تجمعات التنظيمات الإرهابية التكفيرية فيها.
وقال مصدر عسكري أن وحدات من الجيش نفذت خلال الساعات الماضية عمليات نوعية وسريعة “فرضت خلالها السيطرة الكاملة على قرية قراصي ومنطقة المستودعات المحيطة بها” جنوب مدينة حلب بنحو16كم.
كما أشار المصدر إلى أن وحدات الجيش والقوى المؤازرة “كبدت الإرهابيين خسائر فادحة بالأفراد والعتاد وتابعت بعد ازالة العبوات الناسفة من القرية والمناطق المحيطة بها تقدمها باتجاه بلدة خان طومان” أكبر تجمعات تنظيم “جبهة النصرة” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية والمجموعات التكفيرية المرتبطة بنظامي أردوغان الاخواني وآل سعود الوهابي.
وأحكمت وحدات من الجيش والقوى المؤازرة في 12 من الشهر الحالي سيطرتها الكاملة على قرى مريقص وأبورويل وقريحية والصعيبية ودلامة جنوب تلة الأربعين في ريف حلب الجنوبي
<script type='text/javascript' src=''></script>