الممثل أشرف خضور وحكايته مع المسرح

الوحدة : 9-10-2021

الممثل أشرف حسن خضور، من مواليد جبلة 1988، خريج علم اجتماع ودبلوم تأهيل تربوي، ويعمل مرشداً اجتماعياُ وهو ممثل مسرحي وقصته مع المسرح بدأت منذ عام 2010 من خلال معهد خاص.

عن مشواره الفني قال: شاركت بأكثر من عمل منها: (عم يلعبوا الأولاد.. ايكو.. مازالوا يغنون.. مايسترو.. شكسبير ملكاً.. كلب الآغا.. محكمة.. وحالياً كلب السفير).

مازلت أسعى للتألق وتقديم أعمال مختلفة، فأنا اعشق المسرح لأن الحضور فيه له خصوصيته المختلفة عن الشاشة والتواصل المباشر مع الجمهور يعطيه جمالية أكثر إضافة إلى أنه يتطلب تركيزاً كبيراً أثناء تقديم  الشخصية وحوارها، لكن للأسف المسرح فقير جداً وحتى من ناحية الدعم تقريباً معدوم وأغلب الأعمال تعتمد على مجهود شخصي من قبل المخرج والممثلين بما يخص بعض الأمور مثل الإكسسوارات والديكور والأزياء والمكياج وغيره، فالمَبَالغ المخصّصة للعمل المسرحي لا توازي الصرف وحتى أجور الممثلين تُعتبر قليلة.

حالياً أسعى لخوض تجربة  في مجال الدراما والمشاركة بعمل يقدمني بشكل صحيح، لأن التلفزيون من ناحية الانتشار أوسع وأفضل على الصعد كافة.

وبخصوص المسرحية التي أشارك فيها و تعرض الآن فهي بعنوان كلب سفير

 من إخراج فايز صبوح والقصة للكاتب الكبير المرحوم ممدوح عدوان.

العرض عبارة عن شخصيتين وتم إدخال بعض المشاهد للعمل ليكون مختلفاً وهذا ما أعطى جمالية أكثر للعمل الذي يحكي عن واقع معاش حالياً وتدور الأحداث في حديقة من خلال حارس الحديقة الذي يحاول منع مرافق الكلب من إدخال كلب السفير للحديقة لكن من خلال استثناء يدخل الكلب غصباً عن الحارس، والذي يحاول بعدّة طرق إخراجه من الحديقة وبالنهاية يدسّ له السّم بالطعام وهنا يحصل ما هو غير متوقع إذ يأكل المرافق قطعة من أكل الكلب فهو جائع وليس لديه طعام، حتى الإنسان العادي لا يستطيع الأكل.

وشخصيتي في العرض شاب يكذب على فتاة ويعدها بالزواج، وتمثيل هذه الشخصية أعجبني لأنها مختلفة تماماً عني.

في النهاية أدعو الجميع لحضور العرض المستمر حتى يوم الأحد ١٠/١٠/٢٠٢١ في دار الأسد للثقافة في اللاذقية الساعة السادسة مساء.

لانا شعبان


طباعة   البريد الإلكتروني