الأسماك الكهربائية والعلاج الطبيعي...

العدد: 9556
الثلاثاء : 24 آذار 2020

 

 

لقد عرفت بعض أنواع الأسماك مبدأ الكهرباء، وكيفية التعامل معها، واستخدامها بسهولة من قبل أن يكتشف الإنسان الكهرباء بزمن طويل، حيث أن هناك أنواعاً من الأسماك يطلق عليها الأسماك الكهربائية، تستطيع كشف الأشياء والحيوانات الأخرى كهربائياً لدرجة أنها تستطيع الاتصال مع بعضها البعض بواسطة حقول كهربائية معدلة يشبه عمل الأعضاء الحسية الكهربائية لهذه الأسماك وتوليدها جهوداً ونبضات تيارات كهربائية عالية لدرجة مذهلة عمل الدوائر الإلكترونية المكونة من ترانزيستورات (موس) الجدير بالذكر أن هذه الأسماك استخدمت كعلاج طبيعي لبعض الأمراض، حول هذا الموضوع كان للوحدة اللقاء مع الدكتور المهندس حاتم عيسى إسماعيل والذي أفادنا مشكوراً بالآتي: تشمل أنواع الأسماك الكهربائية طوائف مختلفة من أسماك المياه العذبة التي تعيش في أنهار أفريقيا وأمريكا الجنوبية إضافة إلى أسماك المياه المالحة التي تستوطن مياه المحيطات، وتقسم هذه الأسماك إلى نوعين: الأسماك المولدة لتيار كهربائي ضعيف كأسماك غايمانرشوس، تولد هذه الأنواع من الأسماك حقولاً كهربائية بترددات منخفضة تسمح لها باكتشاف الأجسام القريبة إليها، وهذه الأسماك تستطيع تبادل المعلومات فيما بينها عن طريق إرسال إشارات تيار معدل، ومن أمثلة ذلك إمكان بث المعلومات الكفيلة بالحفاظ على قوافل الأسماك مجتمعة، وعلى أغاني التزاوج بين أفرادها (أصوات خاصة) والنوع الثاني: أسماك التيار الكهربائي العالي حيث تضم هذه الطائفة فصيلة سمك الشفتين البحري والسللور الكهربائي، وتستطيع هذه الأسماك بواسطة أعضائها الكهربائية توليد جهود كهربائية عالية جداً، ويحتوي سمك (الأنقليس الكهربائي) مثلاً على ثلاثة أعضاء لتوليد الكهرباء وهي: عضو يولد تياراً كهربائياً (نبضات) لاجتذاب وإغواء الفرائس، عضو يولد ساحة كهربائية ضعيفة لكشف الأشياء، عضو يولد جهوداً كهربائية عالية، يعتمد ذلك على حجم السمكة، ويولد جهوداً كهربائية تتراوح بين (300 -800) فولت.

العلاج الطبيعي
تمتاز الأسماك الكهربائية بخاصية مفيدة جداً اكتشفها واستخدمها قدماء الرومان والإغريق فعالجوا بها بعض الأمراض كمرض النقرس وذلك بتعريض المريض لصدمات كهربائية يطلقها سمك الشفتين البحري، إلّا أن هذه الأنواع من المعالجة لم يكتب لها البقاء طويلاً، ولعلّ السبب في ذلك يرجع إلى القدرة المطلوبة لتحمل هذه الصدمات التي لا يستطيع تحملها إلا المرضى من ذوي البنية الجسدية القوية، ولم يغفل الطب الحديث ذلك فقد طوّر وسائل علاجية بالصدمات الكهربائية أكثر راحة، من بين هذه الوسائط العلاجية مثلاً: جهاز مقلّد التيار لمعالجة مرضى اضطرابات الدورة الدموية والأمراض العضلية والعصبية.
تتكون الأعضاء الكهربائية عند هذه الأسماك من عدد هائل من الألياف العضلية بسماكة (10) ميكرومتر للواحدة منها، يطلق عليها الصفائح الكهربائية تولد الواحدة منها جهداً كهربائياً حوالي (0,14) فولت، في حين تولد أسماك غايمانرشوس جهود تيار مستمر ومتقطع من (3 -10) فولت بتردد (300) هرتز، وتولد سمكة أنقليس مكتملة النمو بطول مترين نبضات جهد عال حتى سبع نبضات بعاقب سريع فتعطي جهداً كهربائياً يصل إلى حوالي (800) فولت بشدة (1) أمبير.

رفيدة يونس أحمد


طباعة   البريد الإلكتروني