كـفر دبيل قـرية من ريفنا الجميل

العدد: 9556
الثلاثاء : 24 آذار 2020

 

 

قرية من ريف جبلة تتمع بجمال طبيعتها الساحر وموقعها الممتاز، يتجاوز عمرها أربعة آلاف سنة، سكنها أجدادنا الفينقيون والآراميون وحافظ على اسمها سكانها حتى الآن وكانت تتبع لمملكة سيانو الفينيقية.
اسمها مؤلف من اسمين باللغة السريانية كفر بمعنى البيت أو القرية أو المكان والاسم الثاني دبيل يعني القديسة.
هذه المعلومات أغنانا بها العم محمد سلوم الذي تجاوز عمره التسعين وكل تجعيدة في وجهه تحكي حكايا من التعب والزمن الذي عاشه، ويتابع العم حديثه: تبعد عن مدينة جبلة حوالي (١٢) كم ارتفاعها عن سطح البحر (٢٠٠) متر يبلغ عدد سكانها تقريباً (٥٠٠٠) نسمة، كفردبيل معروفة بطيب أهلها وكرمهم قدمت خلال هذه الحرب عشرات الشهداء دفاعاً عن أرض سورية الحبيبة قاوم أهلها الاحتلالين العثماني والفرنسي بقوة.


تتبع لها عدة مزارع (بزيرين، النصوة، بيت العلوني)، تتميز بتلها الأثري المعروف بتل كفردبيل بالإضافة إلى نهرها المعروف نهر كفردبيل الذي يقع بينها وبين قرية القلايع ويشتهر بغزارته ونقاء مياهه وأيضاً فيها سد كفربيل الذي يعتمد أهالي القرية عليه في سقاية بساتينهم ومزوعاتهم، يعمل معظم أهلها بزراعة الخضار والأشجار المثمرة كالحمضيات والفواكه والزيتون الذي يستخرج منه زيت المائدة الذي يشتهر به ريف جبلة زيت الخريج بنكهته الذكية ومذاقه الطيب.
توجد في القرية عدة مدارس لجميع المراحل وصيدلية ومركز صحي ومجموعة كبيرة من المحال التجارية التي تغنيك عن قصد المدينة لشراء أية حاجة بالإضافة إلى محلات لمهن مختلفة كالحدادة والنجارة وصنع الألمنيوم المنزلي.

غانة عجيب


طباعة   البريد الإلكتروني