إيبــــــــلا وأوغـــــاريت يوســــعان لنا باباً في الفضـــــــــــاء

العـــــدد 9509

الخميـــــــس 16 كانون الثاني 2020

 

سجلت الجمعية الفلكية السورية إنجازاً جديداً صادق عليه الاتحاد الدولي للفلك في تسمية النجم HD218566 الموجود في كوكبة برج الحوت باسم نجم إيبلا وكوكب أوغاريت المكتشف حوله ليرتفع الاسم بهما إلى الفضاء.

إن الجمعية الفلكية السورية لطالما سعت أن تترك بصماتها الممهورة في سجلات الاتحاد الدولي للفلك بعد انضمامها إليه عام 2018 وذلك من خلال مشاركاتها المتميزة والجديرة بالاهتمام بجميع النشاطات والمحافل العالمية.
وكان الهدف في تسمية أوغاريت وإبلا (كما أشار الدكتور محمد العصيري رئيس الجمعية الفلكية السورية- في بيانه) هو التأكد على النسيج السوري والمتلاحم بكل مكوناته وعلى أننا لا نتنازل عن أي شبر من أرضنا، كما هو تأكيد على أن أوغاريت هي أشرقت على العالم كله بأول أبجدية في التاريخ وهو ما تؤكده الأبحاث العلمية و الأثرية ذات المصداقية.
إن الجمعية الفلكية السورية لهما ملتزمة بالعمل على رفع اسم سورية عالياً خفاقاً في المحافل الدولية ذات الشأن في علوم الفضاء والفلك.
وكان بالأمس قد سمي كوكب تدمر عام 2015 واليوم أوغاريت وإيبلا والغد القريب فيه المستقبل المشرق لبلدنا الحبيب.

هدى سلوم


طباعة   البريد الإلكتروني