بـ «النقّيفـــــة»!

العـــــدد 9434

الخميــــــس 26 أيلــــول 2019

 

لمن لا يعرف النقّيفة هي هذا الاختراع الموجود في الصورة، كنّا نصنعها ونحن صغار للتسلية واصطياد العصافير فيها، أما هنا فسنستعملها بوجه بعض الحالات (المستعصية)، وأول تسديدة ستكون على حال النظافة في اللاذقية، فرغم كل المحاولات والاجتماعات والإجراءات مازالت المشكلة قائمة، وفي أكثر من 50% منها تقع المسؤولية على المواطن.. نخاف إن طالبنا المسؤولين بتوزيع (أكياس قمامة) مجاناً على الناس أن يبيعوها ويضعوا القمامة في أكياس الخبز كما هو الحال لدى كثيرين، وتبقى (شرشرة الزبالة قائمة)، وجانب آخر من المسؤولية على عمال النظافة المرافقين للسيارات حيث يرحّلون ما تيسر ويبقى نصف القمامة في مكانها مع الإشارة إلى أن السيارة مستمرة في سيرها ولا تتوقف! وإذا اردتم توثيق هذه الحالات بمقاطع فيديو سنفعل ذلك من أجلكم!

 


طباعة   البريد الإلكتروني