غرين إت.. حملة نظــــــافة في أرجـــــــــاء محافظـــــة اللاذقــــــية

العـــــدد 9431

الإثنـــــين 23 أيلــــول 2019

  

لطالما شكل موضوع البيئة أحد العوامل الأساسية في استقرار المجتمع وحماية أمنه الصحي فبات تطور الدول يقاس بمدى تقدم الوعي البيئي فيها وانتشار ثقافة الحفاظ على البيئة، وفي مساهمة لتعميق هذه العناوين أطلقت الغرفة الفتية الدولية باللاذقية مشروع (غرين إت) بمشاركة مجموعة من الأفراد والمنظمات والفرق الشبابية والجمعيات الأهلية والجهات المعنية.
وأوضح مدير المشروع (الحسين خليل) المراحل الثلاث لتنفيذ المشروع حيث تضمنت المرحلة الأولى تنظيف محمية الشقيفات البحرية التابعة لمدينة جبلة لما تملكه من تنوع حيوي وبحري، بينما تتضمن المرحلتين الثانية والثالثة تنظيف الحدائق العامة وتركيب سلات مهملات في عدد منها و تشجيع أفراد المجتمع للمشاركة في تنظيف الحدائق في أحيائهم إضافة إلى تنظيف بعض المناطق التابعة لمحمية الفرنلق على امتداد منطقة سد بلوران وذلك بالتشارك مع جمعية الفرنلق البيئية التنموية.
وقد بيّن رئيس فرع الغرفة الفتية باللاذقية هيثم شريتح أن المشروع يهدف إلى رفع حس المسؤولية والوعي لدى المجتمعات المحلية وبما يخدم الحفاظ على النظافة وعلى حماية التنوع البيئي المميز في سورية، والحفاظ على الموارد الطبيعية، حيث يتم تسليط الضوء على قضية النفايات المتراكمة، وأهمية أخذ الأشخاص والجمعيات الأهلية دورهم الفاعل والمؤثر عن طريق القيام ببعض المبادرات ضمن المحافظة.
ومن جهتها أشارت نغم خضور نائب رئيس فرع الغرفة الفتية باللاذقية إلى أهمية المشروع ودوره في رفع الوعي تجاه القضايا البيئية، والحث على ايجاد حلول مستدامة للحفاظ على البيئة، وتفعيل دور الشاب والجمعيات والجهات المحلية للحفاظ على البيئة.

ياسمين شعبان


طباعة   البريد الإلكتروني