كالفراشــــات يرقصـــــن الباليــــه..

العـــــدد 9402

الإثنــــــين 5 آب 2019

 

أقامت فرقه hala ballet عرضاً على مسرح المركز الثقافي العربي في مدينة بانياس تضمن رقصات مختلفة للأطفال، وقالت مدربة الفرقة إن هذا العرض هو عرض موسمي يقام لمعرفة درجة تطور المتدربين نهاية كل موسم ونحن اليوم نقوم بعرض ختام شتاء ٢٠١٩ ويشارك في هذا العرض حوالي 60 طفلة سيقدمن رقصات متنوعة على شكل فئات ولأننا نعمل على الطاقة الإيجابية وعلى روح الطفل فمن المؤكد أن الإبداع حليفه وعلى الرغم من وجود أطفال بأعمار صغيرة جدا إلا أنهم يؤدون حركات الباليه بكل حب غير آبهين بالرعب الذي قد يسببه الوقوف على المسرح، وأضافت: رقص الباليه يساعد على تناسق الجسم ومرونته بالإضافة للياقة البدنية ويبعث الثقة بالنفس لدى الطفل من خلال تميزه عن غيره عدا عن الفرحة الكبرى التي كانت ترافقهن أثناء التدريب وانتظارهن ليوم الحفل بفارغ الصبر.
كذلك التقينا بعض الأطفال المشاركين فقالت الطفلة حنين محفوض (١٤عاماً): بدأت بالتدريب منذ سنة ونصف تقريباً واليوم أتمتع بجسم رشيق ومرن بالإضافة إلى أن ثقتي بنفسي أصبحت كبيرة.


كذلك قالت الطفلة دلع الراعي (١١ عاماً): أنا أحب رقص الباليه كثيراً وتعلمته منذ ثلاث سنوات وأنا سعيدة لذلك لأن الباليه يجعلني متميزة و يعطيني ثقة بالنفس، وقالت شهد شيحا (١٠ أعوام) التي بدأت التدريب من شهر أنها تجد في الباليه متعة وعلى الرغم من خوفها من المسرح إلا أن فرحتها كبيرة لمشاركتها بالحفل الذي سيقام.


أخيراً التقينا السيدة رندة محمد وهي والدة الطفلة ليما مجد الدين علي وهي من محبي رقص الباليه وكانت تتابع الانسة هالة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبعدها طلبت التدريب عندها وبالفعل بعد تدريب دام لسنة ونصف باتت ليما شخص جريء واثق من نفسه واليوم مشاركتها الثانية في عروض البالية وهذا ما دفعني لتعليم أختها أيضاً.

رنا ياسين غانم


طباعة   البريد الإلكتروني