شباب واعد في ثقافي بانياس

العــــــــــــــدد 6398

الثلاثـــــــاء 30 تموز 2019

 

أقام المركز الثقافي العربي في مدينة بانياس ظهرية شعرية تميزت بمشاركة الشباب الواعد بالإضافة لشعراء آخرين فكانت البداية مع الشاعر علي علي الذي تميز بقصائده التي تقوم على إسقاطات تاريخية على قضايا معاصرة، إضافة إلى هموم الطبقات الشعبية الفقيرة، وكانت مشاركته بقصيدة بعنوان مقاطع من يوميات عروة بن الورد وأخرى تحية إلى الشهداء بالإضافة إلى متفرقات، ورأى الشاعر عزيز أحمد أن أي لقاء لتبادل الآراء والأفكار هو شيء رائع، ونوه أن كل قصائده مخصصة للمرأة التي يعتبرها أساس المجتمع وعماد التقدم والحضارة.
كما شاركت الشابة جوليا عمر حيدر بخاطرة بعنوان (صادق هو إبريل) ورأت جوليا ذات التسعة عشر ربيعا أن هذه الفعاليات تؤكد على ضرورة إعادة الاهتمام بالثقافة والمثقفين كما أنها فرصة للشباب الموهوبين، وبحضور مميز وإلقاء نال إعجاب جميع الحاضرين كانت مشاركة الشاب أسامه نبيل آمنة (18 عاماً) الذي رأى في هذه الفعاليات حافزاً للشباب إلى مزيد من الإبداع والتألق في كتابة الشعر، وكانت مشاركته بعده قصائد تحمل عنوان مات اللقاء، الحب ليس كلاماً، وداع المحبوب، ضروب الهوا، وأخرى بعنوان فينوس.

رنا ياسين غانم


طباعة   البريد الإلكتروني