مونــــودراما «كنـّــاس» على مســــرح ثقــــافي طرطـــوس

العـــــدد 9397

الاثنين 29 تموز 2019

 

قدمت فرقة تجمع شمس المسرحية مونودراما عن نص للأديب وليد إخلاصي بعنوان (كنَاس) من تمثيل الدكتور محمد الشيخ، وإخراج غسان دهبي، أما الإشراف العام فكان للدكتورة خديجة الحسين وذلك على مسرح المركز الثقافي بطرطوس مساء يومي الجمعة والسبت 26- 27/7 الجاري.
بدأ الفنان عروضه من طرطوس - لأهل الدار- كما قال، وشكر فريق العمل محمد نعيم حاج أحمد وعبد المنعم حاضري في العلاقات العامة، ومجد حمورة ألبسة وديكور وغيرهم، كما شكر د. خديجة حسين من جامعة طرطوس للإشراف العام وهي التي تهتم بالمسرح الجاد، والهادف طوال عمرها - كما قالت . .
وفي تصريح لجريدة الوحدة قال الفنان الشيخ: المسرح يعيش بداخله منذ كان صغيراً لا يجد مواربة أن يصعد خشبة المسرح مهما حمل من شهادات، وهو الحاصل على عدة شهادات دراسية، المسرح روح، والروح تبقى بينما الجسد يفنى.
عن سيرته الذاتية أكد أنه بدأ العمل المسرحي منذ كان صغيراً /13/ سنة، وله مشاركات عديدة في المسرح القومي بحلب، والشبيبة المدرسي بالرقة، وفرقة تجمع شمس، وفرقة مهات الإيرانية باللغة الفارسية، ويقاوم كفنان الامتداد اللا واعي، واللا مسؤول لطراز من الفن الهابط، يعيد للمسرح ألقه، بتقديم الفن الجميل، فعصر السرعة أخذ كثيراً من الفن، ومن الإحساس، وقد رأينا المسرح الهابط، والفن الهابط، والكلمة الهابطة.
عن فن المونودراما الذي قدمه عبر مسرحية الكنَاس قال: هو ممثل واحد، لكن يلعب 13 شخصية ضمن العرض ولكل منها أداء، وصوت، وصورة مختلفة كما الشكل، والحركة ما يخلق تنوعاً في مونودراما امتدت على مدى ساعة كاملة.
النص الذي قدمه الفنان الشيخ للروائي والأديب وليد إخلاصي الذي ساهم في تأسيس مسرح الشعب بحلب والذي أصبح فيما بعد المسرح القومي، وهو المؤسس للنادي السينمائي، وكاتب للقصة القصيرة، والرواية المسرحية، والزوايا الصحفية.
وكنَاس ..نص الأديب اخلاصي يتقنه و ينقله الفنان الشيخ عبر شخصيات متتالية: كناس ينظف الأحلام، ويأس يقوده لاختيار الموت، يموت، ويعلن الوفاة . . ويدفن في مزبلة . . ثم يقوم كقيامة طائر الفينيق في تحد صارخ .
يعيد الفنان لمسرح طرطوس الألق عبر عرض مؤثر جميل يستمتع به مشاهد اشتاق لفن راق يرسل رسالة عشق للمسرح الحقيقي الذي يؤدي الدور الأهم في حياة الانسان، ينقلها عبر شخصيات متتالية محبوبة، ومتقنة ومن حياة كل منا.

سعاد سليمان


طباعة   البريد الإلكتروني