«التاريخ والحضارة» في معرض لحرفيي طرطوس

العدد: 9396 

 الأحد-28-7-2019

 


أقام المكتب التنفيذي لاتحاد الحرفيين بطرطوس، والجمعية الحرفية للمهن اليدوية والتراثية وبمشاركة عدد كبير من حرفيي طرطوس المعرض السنوي - سورية التاريخ والحضارة للحرف اليدوية والتراثية - في صالة طرطوس القديمة على الكورنيش البحري، وكان الافتتاح يوم الخميس الفائت 25/7 ويستمر لمدة عشرة أيام متتالية.
منذر رمضان عضو المكتب التنفيذي لاتحاد الحرفيين بطرطوس أكد أهمية المعرض في إبراز الابداع والابتكار وبمشاركة ستين حرفياً عبر أعمالهم التراثية الممزوجة ببصمة الحاضر، ومسؤولية نقل هذا الإرث للأجيال القادمة وأهمية المعرض في الترويج لأعمال الحرفيين المشاركين، وفي تبادل الخبرات، والتواصل، والتشاركية.. الأعمال في المعرض تتماشى مع الحاضر، وتملك بصمة الارث المنقول بأيدي المبدعين، وبدعم من اتحاد الحرفيين معنوياً ومادياً، إضافة إلى الحفاظ على الإرث والهوية وتاريخ سورية الحضارة.


عن سوق الحرفيين المنتظر إقامته للحرفيين في المحافظة، أكد رمضان أنه سيكون جاهزاً لاستقبال الحرفيين وأعمالهم مع بداية الصيف القادم . .
ندى عيسى طالبة طب بشري - سنة ثانية - تشارك بأعمال يدوية من الشمع تدخل فيها مواد طبيعية من الورود والنباتات قالت أنها بدأت العمل كهاوية، تحولت إلى مصدر للرزق، وهي أول مشاركة لها في معرض للحرفيين، وقد لاقت منتجاتها قبولاً من الزوار، وتقول إنها وخلال يوم واحد في المعرض باعت نصف أعمالها وهي سعيدة جدا بالمشاركة بالمعرض.
سوزان محمد تقوم بتزيين كاسات الأعراس بما يتناسب وفستان العرس وتقول إن عملها يؤرخ للعرس، وهي تشارك للمرة الأولى، وتعتبر مشاركتها هامة فهي تحمل شهادة الثانوية الفنية، وتعمل بمحبة، وتعتمد على عملها كمصدر للعيش الكريم.
الفنان النحات محمد أحمد البونياحي يشارك بعدة أعمال مع الحرفيين بالحفر: بالخشب والحجر وتقديم أعمال تجريدية وتعبيرية، وواقعية، أبرز الأعمال التي يشارك بها الفنان بعنوان - صرخة - قال إنه عمل جديد أسماه صرخة تحد وقوة لا صرخة ألم.
الفنان محمود هلهل - تربية فنية - يشارك بالأعمال اليدوية من الصدفيات، والرمل البحري، وتزيين الأواني الزجاجية وأعمال الخيزران يقول إن المشاركة في المعرض جميلة مع زملاء حرفيين وأنه لا ينتظر الفائدة المادية، الأهم عنده هو العمل الفني والإبداعي.


السيدة سهام قاسم - ماما سهام - تشارك بأشغال يدوية - إكسسوارات من الأحجار الكريمة والخرز، تقول إنها تحب المشاركة بالمعارض كلها، وأن هذا المعرض يشهد تجدداً، عبر المشاركة الكبيرة للحرفيين، والإقبال الشديد من الزوار مما يؤدي إلى مردود مادي مميز.
الحرفية رولا العبدو تشارك بالمعرض بمجموعة من أعمال يدوية مميزة عبر التدوير باستخدام توالف البيئة، وإعادة إحيائها، كما تعمل بالخيزران، تؤكد رولا أن الدعم المعنوي الذي يقدمه لها زوجها يدفعها للعمل والإبداع.

سعاد سليمان 


طباعة   البريد الإلكتروني