شاب سوري يصنع طرفاً صناعياً لجرحى الحرب

منوعات

العــــــــــــــدد 9291

الأربعاء 13 شباط 2019

الشاب السوري المبدع علي حسون الباكير أحد طلاب الهندسة الطبية - جامعة تشرين قام بتصنيع طرف صناعي هدية لجرحى الجيش السوري ومن فقد يده في هذه الحرب، حيث قام بتطويرها وحاز على براءة الاختراع وأصبحت في متناول من تلزمه، هذه اليد التي تعمل بحساس يستجيب لإرادة الأعصاب.
تحية لهذا الشاب المبدع على هذا الإنجاز الرائع والهام الذي حلّ هذه المشكلة الصعبة والتي وفّرت على كل من فقد يده وغيره ممن يعانون الكثير، ويقوم الآن بإنتاجها لمن يحتاج لها وهي جاهزة للتركيب.

لانا شعبان

الزيارات: 101
طباعة