حـــــوادث طرطـــوس في أســــبوع

العـــــدد 9541

الإثنــــين 2 آذار 2020

 

• تعرضت الطالبة (ل. م) للطعن بالسكين على كورنيش بانياس، وتم إسعافها من قبل المارة إلى المشفى الوطني ببانياس، حضرت الجهات المختصة وتولت التحقيق لمعرفة الفاعل.
• وردت عدة شكاوى إلى قيادة شرطة طرطوس بتعرض الشبكة الكهربائية لسرقة أسلاكها الكهربائية، وعليه وجه السيد العميد موسى الجاسم، قائد شرطة المحافظة إلى متابعة الموضوع، وتحركت عدة وحدات شرطية للبحث عن هؤلاء وأثناء تجوال دورية ليلية من قسم شرطة طرطوس الجنوبي، ألقت القبض على كل من: (علي. ي) (جواد. أ) (علي. أ) تم إحضارهم إلى مركز القسم، وبالتحقيق معهم، اعترفوا بإقدامهم على سرقة أسلاك كهربائية من الشبكة الكهربائية في معظم أحياء المدينة مثل (الرادار، رأس الشغري، وادي الشاطر، أبو عفصة) ومن ثم إقدامهم على بيع هذه الأسلاك للمدعوين (وحيد .ل) و(أحمد. ع) تم إلقاء القبض عليهما، وإحضارهما إلى مركز القسم، وبالتحقيق معهما، اعترفا بما نسب إليهما، ضبطت أقوال جميع المقبوض عليهم، وقدموا جميعاً إلى القضاء المختص.
• بعد فقدانه من قبل ذويه، عثر على جثة المدعو صالح بدران مقتولاً بالقرب من مقام الشيخ حبيب بضهر الدريكيش، عمره (50) سنة وعلى الفور تم الاتصال بالجهات المختصة التي حضرت على الفور، وتم نقل الجثة إلى المشفى الوطني، وحضرت هيئة الكشف الطبي الشرعي، وتبين تعرض رأس المغدور إلى عدة ضربات من الخلف والأمام، أدت إلى وفاته، تم تسليم الجثة لذويها أصولاً، وأثناء تشييع المغدور في قرية سريجس ألقى مجهول قنبلة يدوية على مجلس العزاء في المقبرة، مما أدى إلى إصابة العديد من المعزين إصابات بليغة، تم نقلهم إلى مشفى دريكيش الوطني، وبعضهم حالته حرجة.
وبعد أن ألقى مجهول قنبلة على المعزين بالمغدور صالح بدران، وأثناء نقل المصابين بسيارة سرفيس إلى المشفى قام مجهول بإلقاء قنبلة على السرفيس الذي كان يوجد بداخله الجرحى مما أدى إلى إصابة بعض الجرحى إصابات خطيرة.
• أقدم المدعو (أحمد دندي) على قتل زوجته الشابة آية سلمان حمود في قرية كرتو، بريف طرطوس وفر هارباً إلى لبنان، حضرت الجهات المختصة ونقلت الجثة إلى المشفى، وتبين أن سبب الوفاة يعود إلى تعرضها لعدة طعنات بسكين حادة، تم تسليم الجثة لدفنها أصولاً، يذكر أن السلطات اللبنانية قامت بتسليم القاتل إلى الجهات المختصة السورية ليصار إلى تسليمه للقضاء.


• حادث سير على طريق حي الرادار أدى إلى وفاة الشاب بشار النيساني، حضرت الجهات المختصة، ونظمة الضبط اللازم.
• أثناء تواجده على سكة قطار طرطوس، تعرض الشاب حيدر يوسف إلى دهس من قبل القطار المتجه من اللاذقية إلى طرطوس، وعلى الفور توفي الشاب متأثراً بالحادث، حضرت الجهات المختصة وتولت التحقيق، وتبين أن سبب الوفاة يعود إلى اصطدام الجثة بجسم صلب، سلمت الجثة لذويها.
• ألقت إحدى الوحدات الشرطية في مدينة طرطوس القبض على كل من (غ.خـ) و(م. و) و(حـ. ز) لإقدامهم على ارتكاب عدة سرقات, وبإحضارهم إلى مركز الوحدة الشرطية، والتحقيق معهم، اعترفوا بإقدامهم على السرقات التالي:
- إقدامهم على سرقة دراجة نارية من قرب مشفى الباسل ليلاً، وبيعها للمدعو (ص. أ) بمبلغ 20 ألف ليرة سورية، وتقاسم المبلغ فيما بينهم.
- إقدامهم على سرقة جهاز خليوي من على بسطة خضار بطريقة المغافلة، وبيع الجهاز بمبلغ 60 ألف ليرة سورية للمدعو ( ي. ش) وتقاسم المبلغ فيما بينهم.
- إقدامهم على سرقة 6 صناديق سيراميك من بناء قيد الإنشاء قرب مدخل مدينة طرطوس وبيعها بمبلغ 50 ألف ليرة سورية وتقاسم المبلغ فيما بينهم.
- إقدامهم على نشل جزدان نسائي من يد فتاة كانت تسير مساء في الشارع العام وجدوا بضمنه مبلغ 17 ألف ليرة سورية وجهازاً خليوياً وباعوا الجهاز 75 ألف ليرة سورية، وتقاسموا المسروقات فيما بينهم وبالرجوع إلى أرشيفهم عثر بحق (غ. خـ) على 4 أسبقيات بجرائم السرقة وسابقة نشل, وعثر بحق (م. و) على 3 أسبقيات بجرم السرقة، وعثر بحق (حـ. ز) على 6 أسبقيات بجرم السرقة والنصب والاحتيال، وبدلالتهم تمإعادة المسروقات لأصحابها، ضبطت أقوالهم، وقدموا إلى القضاء.


طباعة   البريد الإلكتروني