قضايا اجتماعية

نافذة مرورية

معظم أهالي القرى والمناطق البعيدة عن المدينة، يعانون من عدم وصول سائقي السرافيس العامة على خطوطهم المخصصة لهم في القانون، وبذلك يحرمون كثيراً من الطلاب والموظفين والعاملين وأصحاب المهن المختلفة، م

من ملفات القضاء ...الإجــرام لـم يعد ظاهــرة ذكوريــة

 يعدّ الإنسان ابن بيئته ، وهو كائن اجتماعي بطبعه يتأثر بالمحيط الاجتماعي الذي يعيش فيه ، ويتلقى من بيئته الأعراف والقيم ، وليست الجريمة سوى منتج اجتماعي لمقدما

أكثر من 2 كيلو غرام من الحشيش المخدر يصادرها فرع مكافحة المخدرات باللاذقية

  بناء على توجيهات السيد اللواء قائد شرطة المحافظة، بملاحقة المطلوبين والمشبوهين وأرباب السوابق في الإقدام على الإجرام .

نافذة مرورية

شهدت شوارع مدينة اللاذقية، خلال الأيام الماضية هطول أمطار غزيرة، أدت إلى ارتفاع منسوب المياه في تلك الشوارع، وغمرت معظم الفوهات المطرية، التي عجزت عن استيعاب كميات المياه الهاطلة، التي استمرت لفتر

المفرقعات والألعاب النارية.. استيرادها ممنوع ووجودها في الأسواق أيضاً

كان مشهداً مؤسفاً أن ترى أربعة أطفال لا تتجاوز أعمارهم ست سنوات، وقد تجمعوا حول إحدى أنواع الألعاب النارية وكل منهم يحاول أن يشعلها بولاعة يحملها، والمؤسف أكثر أن تخذلهم تلك المفرقعة ولا تنطلق نحو

العادات والتقاليد تكرّس العنف ضد المرأة

 مع مطلع القرن الواحد والعشرين ومع كل ما حققه الإنسان من التقدم الهائل في كافة الأصعدة والمجالات الحياتية، ومع ما يعيشه إنسان اليوم في عصر الحداثة والعولمة، ول

من ملفات القضاء... رمى زوجته من الشرفة وأنكر فعلته

زوج تخلى من كل مشاعر الرحمة والإنسانية، ألقى بزوجته أمام طفليه الصغيرين من الشرفة بعد مشاجرة نشبت بينهما، ثم أنكر الجريمة أمام الشرطة مدعياً أن زوجته وأم طفليه كانت مدمنة للمخدرات ومصابة بحالات تش

ميزانية خاصة للاحتفال برأس السنة ...الكلّ يشكو من (القلّة).. وتبقى ســـــــــــهراتنا عامرة حتى الصــــــباح

في الأرجنتين، يرتدون ثياباً داخلية وردية اللون ويخطون بالقدم اليمنى مع أول لحظات العام الجديد، وفي البرازيل يرتدون الزي الأبيض تخويفاً وإبعاداً للأرواح الشريرة

التعامل مع المدمنين وفق القانون السوري

تعد المخدرات وتجارتها من أهم الجرائم التي تستأثر باهتمام العالم بأسره، فهي تهدد كيان المجتمعات والأفراد، وغالباً ما تتحول إلى وسيلة من وسائل هدم هذه المجتمعات

نافذة مرورية

الرجوع إلى الخلف دون انتباه، يتسبب في الكثير من الأحيان، بصدم مركبات أخرى متوقفة ومركونة خلف المركبة والتي تكون في معظم الأحيان خالية من سائقيها فيغادر السائق الصادم، وكأن شيئاً لم يحصل، دون أن يك

الصفحات