جولة الكاميرا

غابات الفرنلق.. جمال وروعة

الغابات كنز ثمين من كنوز الطبيعة إذ تلعب دوراً هاماً في الحفاظ على البيئة وتنتشر الغابات في سورية في أماكن عديدة وتتنوع الغابات الحراجية الطبيعية الخلابة في اللاذقية وتزيد من جمالها وتشكل هذه الغا

القطاع الزراعي هو الركيزة الأساسية

عرفت سورية الزراعة منذ أقدم العصور فأرضها وتربتها تتمتع بالعديد من المقومات والمزايا التي تجعل منها بلداً زراعياً بامتياز، وتتميز بتنوع الطبيعة من السهول والبادية إلى الجبل والوديان فهي من المناطق

الزيتون.. حضارة النور

شجرة النور أو شجرة الزيتون الحاضرة في معيشة شعبنا والمقيمة في ثنايا قلبه والمستقرة في وعيه قديمة قدم الإنسان على هذه الأرض، ولقد وفرت الأسباب المناخية الملائمة لزراعة الزيتون أوضاعاً مواتية في أوا

كنا هنا... ومن هنا انطلقنا .. المتحف الوطني في اللاذقية .... شموخ وحضارة

يتألق التاريخ ويشع نوراً في مكان نحبه ويحبنا
وتتأصل الحضارة وتحيا في أرضٍ هي درة وجوهرة نفيسة
 وتحكي العراقة في (مهد الحضارة والإبداع والفن والثقافة) قصص الاولين وحكاياهم...

حتى لا تتحول نعمة السماء إلى نقمة على المزروعات والمزارعين..

بين نيـــران «الصباح» فـــرحٌ وصــــبرُ

كنتُ أنتظر دوري فأثار انتباهي ولفت نظري شعور الفرح والسعادة الذي لا يغادر محيّاها...

وجوه سورية من الذهب العتيق

أحاديثهم كلها بسيطة تتسّم بالهدوء والوقار.
 قصصهم وحكاياهم تعكس عصارة آلاف الأيام وتجارب حياتهم المتنوعة

ديــر مــار يوسف... وعبــق الزمان في (صايا)

معظم الأخبار التي تتعلق بقرية (صايا) التابعة لناحية (السودا) في طرطوس وردت على ألسنة الناس فيها خاصة أولئك المسنين في القرية حيث يقال: (صايا) وهي كلمة سريانية تعني التنورة.

الغيرة ولكــــن!

من المشاعر والانفعالات الإنسانية العديدة التي تنتاب المرء خلال مسيرة حياته إحساس «الغيرة»... وبسبب هذا الإحساس تموت صداقات وتتلاشى..

أعمدة باخوس في اللاذقية

تقع في الجهة الشمالية الشرقية من قوس النصر في مدينة اللاذقية، وعلى مسافة 200 م منه تنتصب أربعة أعمدة ضخمة من الغرانيت ارتفاعها 8 أمتار تعلوها تيجان كورنثيّة من الطراز الإمبراطوري ثلاثة منها على نس

الصفحات