العدد 9131

المياه.. حفرت وردمت ثم أعادت الحفر!

منذ أكثر من عشرين يوماً ومياه الشرب لم تأت إلى حارة «الدروة» في قرية الهنادي إلّا ساعات قليلة جداً بحيث لا يستطيع سكان الحي قضاء حاجاتهم منها، مؤس

شــــــاطئ لمن لا يـــرى وليس مكب قمــــــامة!

رواد البحر يعتبون على من يحاول العبث بجمال الطبيعة وتشويه المنظر العام..

مدير ثقافة اللاذقية: وجود أخطــــــاء في العمل لا يلغي نجاحــــــه

 خدمات ثقافية كثيرة تقدّمها مديرية ثقافة اللاذقية في المحافظة وتوابعها، أكبر من أن تحصر في مقال، وباتت الغالبية تعرفها سواء من خلال معهد الثقافة ا

فلاَّحـنا

عندما تبدأ الشمس حديث الصباح، تبدأ بسملة النهار مع حوار معاولهم في أرض الخيرات، والدي أحد أولئك الذين يسابقون طلوع شمس كل نهار، ليسبق ظلّه ويصل إل

وهـــلّ الــعيد

كنّا صغاراً قبل عمر ونيّف، كنّا أصحاب العيد، نعيش بهجته وبهرجته بسعادةٍ وفرحٍ لا محدودين، لا همّ لنا إلا توضيب ثيابنا المزركشة وتوابعها استعداداً

الإعــــــلام والبيئـــــــة

 إذا ما أحصينا التصرفات البيئية الخاطئة التي نرتكبها بشكل يومي نلاحظ حجم الأضرار التي أحاطت بنا  نتيجة إهمالنا للبيئة التي نعيش فيها ، فلم نراع صح

دراما رمضان نقطة نظام

أيّ حديث أو موضوع نتناولهما، يجب أن نضع الأمانة والصدق، نصب أعيننا عندها نجسد احترامنا أنفسنا، وكذلك احترام الآخرين في الوقت نفسه نستطيع أن نوصل ف

الشاعر جابر خليل : الشـعر ومضـة من الإحساس

 العرب مطبوعون على الشعر بالفطرة، وملاءمة لبيئتهم واستقلاله بأمر نفسه يغلب على أحكامه الوجدان ويسلك إليه من طريق الشعور فالإنسان العربي يعيش فوق أ

الصفحات