خلط مواد التنظيف الكيماوية يؤدي إلى وفاة فتاة في مشفى الباسل بالقرداحة

 

الوحدة 25-3-2020

ذكر الدكتور سهيل مخلوف مدير مشفى الباسل بالقرداحة بأنه أسعف إلى قسم الإسعاف في المشفى في الساعة السادسة من مساء أمس الثلاثاء فتاة بعمر ٣٢ سنة وهي بحالة ألم شديد في البطن وصعوبة بالتنفس وزرقة وتوسع حدقات، وقد قام الكادر الطبي بجميع الإجراءات الإسعافية اللازمة لها  والضرورية إلا أن حالتها كانت تسوء حتى توفيت في الساعة السابعة مساء نتيجة قصور تنفسي حاد وذلك بسبب استنشاقها أبخرة وغازات سامة نتيجة خلطها لمواد التنظيف والتعقيم الكيماوية مع بعضها كمادتي الكلور والفلاش لتنظيف منزلها وتعقيمه خوفاً من انتشار الأمراض والأوبئة وحفاظاً على أسرتها ومنزلها من فيروس كورونا.

وأضاف مخلوف إن السيدة آمنة جديد من قرية القاموع في ريف القرداحة وصلت إلى المشفى بوضع سيئ للغاية حيث استمرت بالتنظيف من الصباح وحتى الظهيرة كما ذكر ذويها وحين تم إسعافها في المساء كان قد ضاق نفسها وبدأت تظهر الزرقة على وجهها وقد تأذت رئتيها وتخرش جهازها التنفسي ووضعها يزداد سوءاً كل دقيقة عما قبلها حتى توفيت بسبب قصور تنفسي حاد نتيجة استنشاقها للأبخرة السمية الناتجة عن خلط مواد التعقيم والتنظيف الكيماوية.

سناء ديب


طباعة   البريد الإلكتروني