143ضبطاً في شعبة حماية المستهلك بالقرداحة

العدد: 9508

الأربعاء: 15-1-2020


ذكر الأستاذ صفوان سعيد رئيس شعبة حماية المستهلك بالقرداحة بأنه تم البدء بتوزيع الدفعة الثانية من المازوت المخصص للتدفئة مبتدأين بالقرى الأبعد والأبرد حيث تم توزيع ١٨٠ ألف لتر لغاية تاريخ ١٣-١-٢٠٢٠ في قرى جوبة برغال وحرف المسيترة وعين الحيات والقرندح وبكراما وشديتي والمعلقة بالإضافة لبعض الأحياء في مدينة القرداحة لافتاً أن العمل مستمر لتصل مستحقات مازوت التدفئة لكافة المواطنين، وأنه تم توزيع ٢،٤٨٥٠٠٠ لتر في الدفعة الأولى ضمن ريف ومدينة القرداحة، وأشار سعيد بأن الشعبة تتابع عمل الكازيات والصهاريج القادمة للمنطقة وتشرف على تفريغها وقد تم في هذا المجال تنظيم ضبط في كازية حرف المسيترة بسبب وجود نقص ليترين في كل عشرين لتر بوجود دورية المقاييس والمكاييل من اللاذقية حيث تم بناء على الضبط مصادرة المحطة من قبل لجنة المحروقات في المحافظة وتسليمها إلى فرع سادكوب وحالياً هي قيد العمل بإشراف سادكوب.
أما بالنسبة للغاز وتوفره ضمن المنطقة فقد أضاف سعيد بأن الشعبة تحاول جاهدة أن يبقى الغاز موجوداً ضمن مركزين على الأقل ضمن المدينة إضافة لتوزيع كميات منه عن طريق مراكز السورية للتجارة وبإشراف مباشر منها للحد من الأزمة الحاصلة والتخفيف منها. كما وتم التواصل أيضاً مع مديرية السورية للتجارة لرفع كميات السكر الموزعة ضمن صالات القرداحة لتفي بالغرض وتكفي حاجة المواطنين وتبعدهم عن استغلال التجار.
أما عن الضبوط التي نظمتها شعبة حماية المستهلك بالقرداحة فقد تم تنظيم ١٤٣ ضبطاً خلال العام ٢٠١٩ ولفت سعيد أنه ومنذ استلامه مهامه كرئيس شعبة في القرداحة في الشهر الثامن من العام الماضي تم تنظيم ٩٣ ضبطاً منها تفاوتت بين ضبوط أفران وصل بعض غراماتها في أحد الضبوط إلى ١،٤١٤٠٠٠ ليرة سورية وضبط آخر وصلت غرامته إلى ٧٣٠ ألف ليرة حيث كانت ضبوط الأفران بسبب تهريب الدقيق أو إغلاق دون إذن مسبق وعدم التقيد بمواعيد العمل أو نقص وزن حيث تشرف الشعبة على نحو ٣٠ مخبزاً خاصاً بالإضافة إلى مخبز القرداحة الآلي والتي تشرف الشعبة عليها بشكل يومي ليحصل المواطن على رغيف الخبز بجودة عالية ووزن جيدين.
ولفت أيضاً إلى وجود ضبوط بسعر زائد أو عدم وجود فواتير لمواد استهلاكية غذائية وغير غذائية بالإضافة إلى ضبوط عدم الإعلان عن الأسعار للخضار والفواكه والألبسة، حيث يقوم المراقبون بجولات ميدانية دائمة على كل محلات الجملة والسمانة والخضار والألبسة والفروج ومراقبة التقيد بالنشرة التموينية التي ترد مرتين في الأسبوع للشعبة.
أما أهم الصعوبات ومعوقات العمل ضمن الشعبة فهو عدم وجود سيارات للتنقل باستثناء سيارة واحدة قديمة لا تفي بالغرض وخاصة أن الشعبة تشرف على قطاع واسع ضمن مدينة وريف القرداحة.

 سناء ديب


طباعة   البريد الإلكتروني