قبل أن «يقع الفأس بالرأس»

رقــم العــدد 9507
الثلاثــاء 14 كـانون الثاني 2020


الخطوط الحديدية في بلدنا عريقة ولها تاريخ جميل في خدمة البلاد والعباد.
محطة الرويسة التابعة لمديرية فرع طرطوس للخطوط الحديدية هي إحدى المنشآت التابعة لهذه المؤسسة، والواقع أن هذه المحطة مريضة وبحاجة للإسعاف بسرعة، الدلف أمر شبه عادي داخل غرف المحطة وقد تم وضع بعض الأواني على الأرض بما يشي أن الوضع غير مريح أثناء المطر شتاءً.
لكن ما هو غير طبيعي ولا يمكن السكوت عنه هو (البرندة) الغربية، وكما يتضح بالصور فهي قاب قوسين أو أدنى من السقوط بشكل كامل أو جزئي، ولكن قبل ذلك ستسقط بعض البلاطات الكبيرة التي تغلفها من الخارج.
نأمل من المعنيين في الخطوط الحديدية المبادرة لمعالجة السطح بما يضمن ديمومة هذا العلاج ويضمن استمراره بخدمة المواطنين كذلك معالجة البرندة وعدم إهمال البرقيات التي تم إرسالها من قبل والقيام بمسؤولياتهم وعدم الاستسلام للراحة خلف المكاتب الراقية شاكرين تجاوبكم!

أحمد كريم منصور


طباعة   البريد الإلكتروني