شـــــبيبة الثــــورة فــي «نـــــداء المغامـــــرة» بطرطــــوس

العدد: 9385

الخميس: 11-7-2019


أقامت شبيبة طرطوس معسكر (نداء المغامرة) بمنطقة برمانة المشايخ وقد شارك في المعسكر(55) شاباً من كافة فروع المنظمة في المحافظات، وبيّن الياس شحود رئيس مكتب المخيمات والمعسكرات المركزي المشرف على المخيم أنها التجربة الأولى لآليات عمل جديدة للمنظمة هدفها استقطاب جيل الشباب، واختيار اسم المعسكر(نداء المغامرة) يستهوي جيل الشباب ويشكل نوعاً من التحفيز للمشارك،
والهدف من المعسكر تشكيل فريق استكشاف من المنظمة من كل المحافظات ويشكل حالة اجتماعية ونشاطاً غير معتاد عن المعسكرات السابقة، للذين يحبون أجواء المغامرة وكان لديهم حب الاستكشاف وهذا ساعدهم لقطع هذه المسافة الطويلة.
عدنان غانم أمين فرع الشبيبة بطرطوس قال: المعسكرات مكان مهم جداً في مجال الرعاية للشباب واستثمار أفكارهم التي يعملون عليها سيما التي يكون فيها إبراز لقدراتهم ولشخصيتهم والمعسكر من عنوانه يحمل طابعاً جميلاً جداً بالنسبة للشباب وهو المغامرة التي تمت رعايتها واستثمارها من خلال البرنامج المنفذ ليقدم لجميع المشاركين أفكاراً جميلة ورائعة تساهم في تعزيز وتمكين الكثير من القدرات التي يمتلكونها وبنفس الوقت يتبادلون الخبرات في معالجة الأمور، والمعسكر فرصة جميلة للمشاركين في الاطلاع على مناطق ذات طبيعة بكر لم تلعب بها يد الإنسان بعد.


* رغد السركل من حماة قالت: فرحت بهذه التجربة، خاصة التعامل مع أناس جدد من حيث التقاليد والعادات المجتمعية بالوقت الذي نعيش فيه كأسرة واحدة رغم أننا من أكثر من محافظة.
* مالك جيرو من فرع القنيطرة قال: افتتاح معسكرات مثل هذا المعسكر بفكرته النوعية فيها حافز كبير للمشاركين، حققنا الغاية المرجوة من المعسكر بكثير من الإرادة والتصميم.
* محمد محاميد من فرع درعا: شاركت في معسكرات مع جهات أخرى لكن مشاركتي في هذا المخيم مختلفة تماماً وفيها متعة أكبر وتميّز عن أفكار المعسكرات الثانية وأشعر كأني أشارك لأول مرة في معسكر.
* أمل حافظ من فرع حلب: أشارك اليوم إيماناً بالأهداف الإيجابية التي وضعتها قيادة الاتحاد التي تلبي طموحاتنا وتضفي إلى شخصيتنا الكثير من القيم السامية وأشعر اليوم بعد مرور أيام المعسكر و تفاعلي مع البرنامج أن هذه الأهداف تحققت وتركت أثرها في داخلي.
* هديل عبد الله من فرع طرطوس: تعرفت مع بقية المشاركين على مناطق طبيعية جميلة جداً لم يتخيل لنا أن نزورها من قبل وبعد تفاعلنا مع البرنامج أصبحت لدينا القوة لاجتياز الصعاب بعد أن تحدينا أنفسنا في قطع مسافة المسير التي كانت صعبة لنا بعض الشيء خاصة أننا نقطعها للمرة الأولى.
* شهد نايفة من فرع حمص قالت: مالم كنت أدركه في شخصيتي هي الإرادة القوية للوصول إلى القمة أغلب الأنشطة ضمن برنامج المعسكر كانت صعبة لأنني لم أخوضها أو أجربها من قبل فكنت دائماً وفي كل نشاط أصمم على أن أنجزه وبدرجة عالية من النجاح والدقة فيه.
* يوشع علي من فرع اللاذقية: تفاعلنا مع الأجواء ومع النشاطات المقررة من اليوم الأول لم أشعر إلا وكأني مع أناس أعرفهم منذ زمن بعيد فذلك ساعدنا في علاقاتنا الاحترام واللطف الذي يسودها ويجمعنا حب الاستكشاف والمغامرة.
* شام الفرحات من فرع إدلب قالت: اكتشاف الموقع الجميل شكّل لي عامل جذب وطبيعة المنطقة الجبلية أيضاً بالإضافة إلى وجودنا في الأنشطة التي تحتاج بذل مجهود عضلي وفكري ذلك كان لدينا عامل تنشيط يجعلنا في حيوية مستمرة.
* عبد الحكيم محمد شحاذة من فرع الرقة قال: شاركت في المعسكر بتشجيع من والدي الذي يؤمن بمبادئ المنظمة وعنوان المعسكر (نداء المغامرة) شجعني للمشاركة أيضاً فأنا لاعب كاراتيه وكرة قدم محترف وأحب التعامل مع الطبيعة.
* جود جمال العتيبي من فرع دير الزور قالت: تعلمت في ختام هذا المعسكر الكثير من القيم والمبادئ تعلمت أن أكون أقوى من الخوف وأنا أغامر بكل شجاعة تعلمت أن أستكشف كل ما هو مجهول عندما كنت أتسلق الجبال كنت أشعر إنني أحقق أعلى غايات النجاح.


* مايا حسن قالت من السويداء: شاركت في المعسكر لأخوض تجربة جديدة في نوع من المغامرة والنشاط غير المألوف ولأمثل محافظتي خير تمثيل.
* محمد سالم من الحسكة قال: أشارك اليوم لأظهر محافظتي خاصةً بعد الأحداث المحزنة بالنسبة للجميع التي أصابت مدينتي في الفترة السابقة ولأثبت أننا شعب يستحق الحياة والعيش بسلام ولأثبت أننا أبناء القائد المؤسس وعلى نهجه سائرون.
* أيهم تيمور من فرع ريف دمشق: أكد أنه ورفاقه تعرفوا على معالم أثرية في هذا المعسكر كانت سبباً حقيقياً في دفعنا للاستمتاع في الأنشطة وحب الاستطلاع وروح المغامرة.

 ربى مقصود


طباعة   البريد الإلكتروني