واقـــــــع مائي جيد ومســتقر في الحفـة وريفهــــا

العدد: 9540

الاحد:1-3-2020

 

تعد مياه الشرب حاجة أساسية لكل فرد وضمن قائمة أولويات الحياة اليومية، ونظراً لأهمية توفر هذه الخدمة خصوصاً مع اقتراب فصل الصيف وزيادة حاجة الأهالي للمياه وزيادة كميات الاستهلاك اليومي خلاله، ولرصد الواقع المائي في الحفة، جريدة الوحدة التقت عدداً من المواطنين في مدينة الحفة وريفها الذين أكدوا بمعظمهم بأن واقع مياه الشرب حالياً جيد ومستقر ففي مدينة الحفة حيث أكد عدد من المواطنين بأن تغذية المدينة يتم بشكل يومي تقريباً ولا توجد أي معاناة بهذا الخصوص وهذا الواقع ينطبق على بلدة صلنفة أيضاً، كما أكد عدد من المواطنين في قرى الدرباشية، طرجانو، القاقعية، ضهر السرياني، عرامو، قشبة وغيرها من القرى التابعة لمدينة الحفة الذين بينوا عدم وجود معاناة في تأمين مياه الشرب منذ بداية فصل الشتاء حتى الآن وبأن قراهم تتم تغذيتها بمعدل مرتين أسبوعياً وهي كافية لتأمين احتياجاتهم من المياه، بينما أكد عدد من المواطنين في قرى الحارة، قاسية، رويسة الحرش، القبارصية من وجود معاناة بتأمين مياه الشرب خاصة أن المياه لا تصلهم سوى مرة واحدة أسبوعياً وهذه المعاناة مستمرة منذ فصل الصيف الماضي، وللوقوف على الاستعدادات والإجراءات اللازمة لاستقبال فصل الصيف وإيصال المياه إلى كافة القرى، التقينا رئيس وحدة مياه الثورة المهندس معين عليا حيث أشار بأن الوضع المائي في مجال عمل الوحدة التي يتبع لها 75 قرية ومزرعة جيد نظراً لتعدد المصادر المائية المغذية لتلك القرى كنبع السن المغذي لقرى محور إرواء الحفة كالشير، الشلفاطية، الخلالة، ستخيرس، السامية بحالو، القبارصية، ورويسة الحرش إضافة إلى الحارة والقرى التابعة لها، ونبع المجنونة المغذي لمحور ناحية عين التينة والقرى التابعة لها كحبيت وجبلايا والخالدية إضافة إلى آبار الرويمية وينابيع ديفة، المزيرعة، طرجانو التي تغذي قرى: الرويمية، الدبيقة، الشقيرية، طرجانو، المزيرعة، بيت جبرو، شبلو ومزار القطرية، وغيرها من القرى التابعة لنطاق عمل الوحدة، وبخصوص معاناة أهالي قرى الحارة والرويسة والقبارصية التي تعاني من نقص مياه الشرب المغذية لقراهم، بيّن م. عليا بأن هذه المشكلة سيتم التغلب عليها خلال فترة قريبة ذلك بعد الانتهاء من أعمال تأهيل محطة ضخ السامية الجديدة والتي تؤمن وارداً مائياً مستمراً خلال ساعات التغذية الكهربائية الأمر الذي يوفر 50% من حاجات الأهالي في قرية الحارة والقرى التابعة لها من المياه وينعكس إيجاباً على قطاعات أخرى كقرى: قاسية، ورويسة الحرش، القبارصية، الصمنديل، صرنا، والمتن، وأضاف: استعداداً لفصل الصيف تم تنفيذ وصلة خاصة بقرية الصمنديل وصرنا التي كانت تعاني من ضعف ضغط المياه لتحسين الواقع المائي للقريتين، كما تم استبدال حوالي 250 م من الشبكة في قرية دبيقة التي كانت تعاني من ضعف وتسرب المياه نظرا لقدم الخطوط وأيضاً تتابع الوحدة أعمال صيانة لتسربات المياه الواقعة على الشبكات المائية في قرى السامية، فديو، المزيرعة، عين التينة، البصة والهنادي، مشيراً إلى أنه تم العام الماضي وضع بئر الهنادي في الخدمة بغزارة 25 متر مكعب في الساعة يغذي قرية الهنادي وساهم في تحسين الواقع المائي بشكل كبير للقرية، كما تم حفر بئرين في قرى رويسة الحرش والقبارصية والعمل جاري الآن لتنفيذ الشبكات والتجهيزات الكهربائية والفنية ليتم وضعه في الخدمة، كما تم تركيب مضخة تسريع خاصة بقرية العذرية، حيث أمنت المياه بنسبة 80% للقرية والعمل جار على استكمال وصول المياه إلى كامل القرية، كما يتم حالياً تنفيذ وصلة جديدة إلى مزرعة السامية بسبب الأعطال المتكررة في الخط القديم، ومعالجة كافة الأعطال الحاصلة على الشبكة ضمن قريتي الحارة والعناقية بالإضافة إلى متابعة ورشات وحدة مياه الثورة لإصلاح أي عطل طارئ يطرأ على الشبكة المائية ضمن القرى التابعة لنطاق عمل الوحدة، وختم م. معين عليا بأن خطة الوحدة لهذا العام تتضمن تنفيذ مشروع خط ضخ خاص بقرية بدميون من آبار خان عطا الله وفصلها عن مشروع المختارية- جبريون لتأمين وارد مائي أفضل لقطاع المختارية والقرى التابعة له، كما هناك مقترح لاستبدال شبكات المياه القديمة في قريتي الشبل وكرم الحلواني التابعتين لناحية المزيرعة بغية تحسين الواقع المائي لهم، من جهته رئيس وحدة مياه الحفة المهندس مجد عابدين بين بأن الواقع المائي في مدينة الحفة جيد حيث يتم تغذيتها من آبار بكأس والحبيس وجورين بشكل مستمر لافتاً إلى استمرار العمل في مشروع استبدال الشبكات القديمة في بلدة صلنفة والقرى التابعة لها بطول 18كم حيث بلغت نسبة التنفيذ في هذا المشروع 60 %، كما تتابع الوحدة تنفيذ خطوط فرعية جديدة في قرى: الدوحة، الشيخ حسامو، بستا، بيادر الدرى، كروم بستا، الحويز، برج القصب، باب جنة وبشمانا بأطوال تتراوح بين 300- 1000م بغية تحسين الواقع المائي لهذه القرى، ولفت م. عابدين إلى أن وضع نبع الهريادي في الخدمة العام الماضي أمن وارداً مائياً هاماً يغذي بلدة صلنفة والقرى التابعة لها كالجوبة واللقماني بالإضافة إلى تغذية محور مدينة الحفة، وأضاف بأن هناك دراسة لمشروع حفر بئر جديد في قرية بكأس يضاف إلى الآبار الثلاثة المحفورة سابقاً في هذه القرية والتي هي في الخدمة حالياً.

داليا حسن


طباعة   البريد الإلكتروني