بالقــــــــــــلم نشــــــــــــرح

رقــم العــدد 9289
11 شــــــباط 2019

 

نستغرب أن تُجابه أسئلتنا معظم الأحيان بأجوبة لا علاقة لها بالواقع، فإن أشرنا إلى الطوابير هنا وهناك قالوا (فبركة فيسبوكية) وإن أشرنا إلى خلل توثقه الصورة والوقائع وصفوا ذلك بـ (التصيّد)، وإن سألناهم عن الحلول قالوا: الإمكانيات لا تسمح والكادر غير جاهز، وعلينا أن نقتنع وأن نقنع الناس بما يرونه!
المشكلة أن مديرين كثيرين يبنون معلوماتهم على تقارير تُعرض عليهم ربما دون أن يغادروا مكاتبهم.. أحبّتنا: السيارات للدولة، والوقود على حسابها، والمطلوب منكم أن تتابعوا على أرض الواقع ما نشير إليه لا أن تطلبوا تقارير عنه لأنه لا أحد سيقول عن زيته أنّه عكر..


طباعة   البريد الإلكتروني