مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك باللاذقية: التركيز على مستلزمات العيد وتشديد الرقابة على قمع كافة المخالفات الجسيمة

الوحدة 30-7-2020   

 

 قال مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك باللاذقية سامر السوسي للوحدة : إن المديرية و بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك قامت باتخاذ إجراءات إضافية ، وذلك نتيجة زيادة الطلب على المواد الغذائية وغير الغذائية ، خاصة ما يتعلق بمستلزمات العيد بهدف ضمان استقرار السوق والأسعار وتأمين السلع بكافة أشكالها وأنواعها للمواطن ، وضمان الجودة والمواصفة المطلوبة والأسعار المناسبة ، منعاً لاستغلال بعض الفعاليات التجارية للإخوة المواطنين خلال فترة العيد . مشيراً إلى تقسيم المحافظة إلى أربعة قطاعات حسب الظروف والأهمية والعمل ضمن نظام المجموعات وعلى مدار الساعة ، مع تكليف دوريات ثابتة في الأسواق الرئيسية للخضار والفواكه وتدعيم المناوبة على هاتف الشكاوى ومتابعة كل ما يرد على تطبيق (عين المواطن ) والواتساب ووسائل التواصل ، ومعالجة الشكاوى الواردة بشكل فوري واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين أصولاً. وأكد السوسي إلى أن التركيز على مستلزمات العيد (خضار-فواكه-لحوم-خبز-ألبان وأجبان-الحبوب-العصائر-الألبسة-الأحذية-الحلويات والسكاكر-الموالح والمكسرات ، الخ)، مع استمرار التشدد بقمع المخالفات الجسيمة. منوهاً إلى متابعة سبر الأسعار بشكل يومي والتأكد من توفر المواد والسلع وانسيابها بالسوق بالشكل الكافي والجودة والمواصفة المحددين أصولاً. مؤكداً على تشديد الرقابة التموينية على جميع أنواع المواد التي تمس سلامة الأطفال والسلامة العامة ، كالألعاب النارية والمفرقعات بأنواعها والألعاب التي تشكل خطراً من مسدسات وبنادق الخرز-الفتاش إلخ، ومعاملتها معاملة المواد مجهولة المصدر لكونها محظورة من التداول بالأسواق. إضافة إلى سحب عينات من المواد المشتبه بمخالفتها للمواصفات والشروط المطلوبة وخاصة مستلزمات العيد من خلال دوريات نوعية وتخصصية، وتشديد الرقابة على تداول الفواتير ضمن حلقات الوساطة التجارية ومراحل انتقال السلعة لحين وصولها للمستهلك. وأضاف السوسي : قمنا بتحديد جداول مناوبة لمراقبي المديرية وشعب المناطق بهدف استمرار تواجدهم و بشكل دائم في الأسواق ، وعلى مدار الساعة ، مع تكليف دوريتين لسحب العينات الغذائية من المطاعم خلال فترة عطلة العيد ومعالجة أي شكوى او حالة تسمم تردنا. مع تكليف دورية متخصصة ووضع عنصر في كل مخبز من مخابز المحافظة لمراقبة المخابز والتأكد من استمرار عملها خلال فترة العيد والتأكد من جودة الرغيف والتأكيد على المراقبين بالتشدد برقابة المخابز من حيث الوزن والنوعية. مؤكدا ًعلى توزيع المراقبين على محطات المحروقات بهدف التأكد من استمرار التزود بمادة الوقود طيلة فترة العيد ومنعاً لحصول أي اختناق على المادة وكذلك الأمر بالنسبة لمادة الغاز. ناهيك عن دوريات تتواجد في سوق الهال خلال فترة عطلة العيد بشكل دائم التأكد من استمرار تدفق المواد الخضار والفواكه وضبط أي حالة ارتفاع بالأسعار. وأوضح السوسي أن إجراءات المديرية تمتد إلى رقابة اللحوم بأنواعها من خلال دورية متخصصة و بمشاركة طبيب مختص من مجلس المحافظة ، إضافة إلى الدوريات العاملة في الأسواق، وكذلك تشديد الرقابة الصحية على عمليات ذبح الأضاحي عن طريق اللجنة المختصة ، مع التنسيق مع مديرية الصحة للوقوف على أي حالة تسمم ناتجة عن تناول الأغذية والتدخل الفوري لسحب العينات ومعالجة أي حالة ناتجة عن ذلك.

تمام ضاهر


طباعة   البريد الإلكتروني