(مسير السميحيقية )... 67 مشاركاً ومشاركة قطعوا غابة المولى حسن واتجهوا نحو القمة لتجربة الزبيلاين من جبل لجبل

الوحدة 18-2-2021

 

 

 

السميحيقية هي منطقة متميزة بطبيعتها الخلابة و التي كثيراً ما تجذب الزائرين من عشاق السياحة الطبيعية مميزة جغرافياً من حيث موقعها على السفح الغربي لجبال “القدموس” و هذا ما أكسبها مناخاً معتدلاُ صيفاً و بارداً رطباً شتاءً ترتفع القرية عن سطح البحر 680 متراً ولكن ارتفاع أراضيها يتراوح بين 450 و 750 متراً، وهي ذات طبيعة وعرة تحوي ودياناً سحيقة وجبالاً مرتفعة شديدة الانحدار وجروفاً صخرية. بالإضافة إلى طبيعتها الوعرة تكتسيها الأحراش والغابات الخضراء والجداول ذات الشلالات التي أكسبها جمالاً وسحراً خاصاً قلّ نظيره. وإن أغلب الأشجار الحراجية المنتشرة فيها السنديان و القطلب و البلوط و الغار و البطم و الريحان وغيرها .وتضم السميحيقة” بعض الآثار القديمة التي تعود إلى فترات تاريخية متعددة كالناغوص إضافة للنبع الأثري الموجود في المنطقة. غزير يسقي كل من قرى “السميحيقة

 و مرشتة و العلية” بالإضافة لبعض العيون ضعيفة الغزارة تزيد غزارتها في موسم الأمطار ,كعين “المتن” في الجهة الغربية للقرية و عين “المحاني” في شمالها و عين “المباركة”. أيضاً يمر فيها نهر و هو عبارة عن جدول يقع في وادي سحيق و يضم مجموعة من الشلالات و التي أيضاً تزداد غزارتها في فصلي الشتاء و الربيع, وفي هذا الوادي غابة متوسطية و أحراش من أشجار السنديان و القطلب و البلوط و الصفصاف و الحور و الدلب, وقد يصل طول الشجرة إلى خمسة أمتار, كل المقومات التي تؤهلها لتكون قبلة لمحبي السياحة طبيعية.

 إلى هناك اتجه فريق ضوء سوريا بمشاركة 67 مشاركاً ومشاركة قطعوا غابة المولى حسن، واتجهوا نحو القمة لتجربة الزبيلاين من جبل لجبل ثم نزلوا لأسفل وادي الجماجم ليشاهدوا الشلالات ويتعرفوا على المناطق المميزة الموجودة بطرطوس القدموس السميحيقة، التقيناهم:

أكثم إسماعيل: كان مسيراً رياضياً بطول  6 كم بدأ من غابات المولى إلى قمة جبل وادي الجماجم مع تجربة التزحلق على خط الزيبلان فوق الوادي قضينا وقتاً ممتعاً ،ونتمنى أن تكون التجربة ممتعة للجميع. كل الشكر للقائمين على مشروع الزيبلاين الأول في سوريا وهذا مشجع للسياحة في المنطقة.

عبير ديب: نشاطنا هذه المرة من أجمل النشاطات على الإطلاق ابتداءً من التجمع الصباحي والنشاط الواضح على المشاركين الذين انتظروها منذ فترة لتكون محطتنا الأولى ،غابة المولى حسن من أجمل الغابات والإطلالات .كان المسير حول الغابة ممتعاً باستراحة ضمن الغابة مريحة وجميلة جداً استأنفَنا الطريق لقرية السميحيقة لنصل إلى خط الزبلاين كانت تجربة ومغامرة جريئة وأنصح الجميع لكي يجربها لقد استمتعت كثيرا وأنا احلق بين السماء والأرض لذلك كررتها مرتين مع ابنتي لنتابع المسير إلى وادي الجماجم كان الطريق جميلاً جداً و المناظر الطبيعية والشلالات ضمن الوادي من أجمل ما رأيت. لننهي المسير ونعود إلى اللاذقية مع المشاركين و روح المحبة والألفة سائدة.. من أجمل الأوقات التي عشناها .

ريم سليمان مشاركة دائمة مع فريق ضوء سورية :احب المسير بأحضان الطبيعة التي تخرجنا من روتين الحياة إلى عالم السحر والجمال ومن خلال ذلك نتعرف على المناطق الرائعة الجمال في بلدنا وعندما علمت بأن نشاطاتنا يتضمن تجربة الزيبلاين تحمست كثيراً لهذا المغامرة.. وفعلاً كان يوماً مميزاً و من أجمل المغامرات .

لينمرانج حسن مشاركتي الأولى مع فريق ضوء سوريا كنت أتابع نشاطاتهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي وأسمع من الأصدقاء المشاركين بفعاليات تشجير وتخييم ومسير والمغامرة الأولى  لي لما سمعت عنها . وجمال الوادي كان أروع. يومنا كان جميلاً مع الفريق وأجواء المشاركين.

نرجس وطفة


طباعة   البريد الإلكتروني