رجاء 220 فولت!

الوحدة 22-7-2020

 

لا أعرف لماذا يُشغل القائمون على الكهرباء أنفسهم كثيراً ويسهرون الليالي من أجل تأمينها لنا...

يا جماعة الخير... نقضي نهارنا كله في أحضان الطبيعة، في الفرنلق وكسب وصلنفة، نتناول المشاوي والمرطبات، وفي المساء نسهر مع البحر وأغاني أمواجه ولا داعي للكهرباء!

حريصون أكثر منكم، والرجاء أن تسمحوا لنا أن نشارككم في حمل هموم الوطن والمواطن..

تكفينا الكهرباء ساعة واحدة في اليوم من أجل شحن هواتفنا، فقط من أجل أن نتصل معكم ونطمئن على صحتكم وراحة ضمائركم!

غانم محمد


طباعة   البريد الإلكتروني