انتانات اليد الجـــراحية الحـــــــادة

العدد: 9520

الاحد: 2-2-2020

                                                         

 

أقيمت في الهيئة العامة لمشفى الحفة الوطني محاضرة طبية بعنوان (انتانات اليد الجراحية الحادة) تناول خلالها الدكتور أسامة محرز أخصائي جراحة عظمية أشيع الإنتانات الموجودة التي يمكن أن تصيب اليد، والطرق المتبعة لعلاجها ودور الجراحة في علاج هذه الإنتانات وأيضاً تم ضمن هذه المحاضرة تسليط الضوء على النقاط الهامة التي تتعلق بتشريح اليد وتم شرح سلوك الانتان ضمن اليد تبعاً للتشريح الخاص وكيفية التعامل معها بعد المعرفة الدقيقة بشكل علمي ممنهج ومدروس للوصول إلى أفضل علاج وتجنب النتائج التي قد تكون مؤثرة على وظيفة اليد وأشار د. محرز إلى أن التهاب اليد الحاد يسبب آلام مزعجة تصاحب التهاب أوتار اليد خاصة عند ثني الأصابع المصابة لدرجة قد تعوق المصاب عن أداء عمله أو ممارسة بعض الأنشطة خاصة التي تتطلب استخدام اليدين الأمر الذي ينعكس سلباً على حياته العملية واليومية، وأضاف التهاب اليد يحدث نتيجة إصابة تؤدي إلى تكاثر البكتريا مصاحبة بتورم في اليد واحمرار وارتفاع في درجة الحرارة، كما أن الالتهاب قد يكون في جزء أو قسم محدد من اليد مثل منطقة تحت الظفر، في قمة الإصبع (الداحس)، وفي أماكن أخرى مثل الأغشية السينوفية التي تغلف أوتار اليد وتبطن مفاصل اليد، ولفت د. محرز إلى بعض الحالات التي يمكن أن تسبب إنتانات والتي تتمثل بكافة الجروح التي قد تكون بؤرة لدخول الجراثيم، العمليات الجراحية غير المحضرة بشكل جيد والتي تجرى في ظروف غير عقيمة قد تكون سبباً لمثل هذه الانتانات، وأيضاً لها علاقة بطبيعة وبنية الجسم التي قد تكون مؤثرة مثل الأمراض المثبطة للمناعة ومرضى الأورام الذين يتناولون جرعات من الأدوية المثبطة للمناعة ومرضى السكري والمرضى الذين خضعوا لجرعات زرع كلية، وحالات تتعلق بنقص الأغذية إضافة إلى تجنب العمل بأدوات ملوثة وعدم إهمال الجروح خاصة إذا كانت عميقة يجب إيلاءها المعالجة المناسبة لتخفيف الفرص المؤهبة للانتانات، وتطرق د .أسامة إلى الطرق العلاجية التي تتم من خلال العلاج الدوائي وتهيئة المريض للتدخل الجراحي ونزح المفرزات القيحية المتشكلة نتيجة هذا الانتان بالوقت المناسب وبالطريقة المناسبة، وقد يحتاج المريض إجراء عمل جراحي وبعد الجراحة تكون هناك متابعة علاجية ووقائية لكيلا تحصل عودة للانتان مرة أخرى واندمال جيد للأنسجة، وختم د . محرز بأن انتانات اليد عندما تعالج بشكل خاطئ ينعكس سلباً على وظيفة اليد وفقدان القدرة على أداء المهارات المكتسبة التي تقوم بها اليد، وبالتالي انتانات اليد العميقة تؤذي الأوتار العميقة لليد وتفقد معها اليد القدرة على الحركة الجيدة.

داليا حسن


طباعة   البريد الإلكتروني