«أجهزة العينية».. متطورة في مشفى الشهيد إياد إبراهيم في بانياس

العـــــدد 9461

الإثنين 4 تشرين الثاني 2019

 

بأجهزتها المتطورة وبخبرة كادرها، العيادة العينية في مشفى الشهيد إياد إبراهيم تستمر باستقطاب عدد كبير من المرضى لترسم صورة مشرقة عن القطاع الصحي في المحافظة.
الوحدة زارت القسم وكان لنا لقاء مع الدكتور فراس حسن والذي حدثنا عن قسم العينية الموجود في المستشفى قائلاً: القسم مجهز بكل ما يحتاج المريض لعمليات القسم الأمامي (الساد، الحول، مجرى الدمع) والأجهزة الموجودة متطورة حيث يوجد جهاز مصباح شق ٢ لفحص القسم الأمامي (المياه الزرقاء، القرنية البلورة، فحص الشبكية بمساعده العدسات الخاصة)، وجهاز قياس ضغط العين عن طريق النفخ في الهواء لمراقبة ضغط العين (ما يسمى الماء الأسود)، كذلك جهاز ساحة بصرية لمراقبة مرضى المياه السوداء بالإضافة إلى تشخيص بعض الأمراض العصبية (اورام الغده النخامية، الكتل الضاغطة على العصب البصري) وهناك الإيكو Ascan لقياس قوة العدسة المزروعة داخل العين، وجهاز تصوير الشبكية بالفلورسين لمراقبة أمراض الشبكية وخاصة لمرضى السكري ومرض اعتلال اللطخة الشيخي، أما بالنسبة للياغ ليزر فهو مخصص لإجراء خزعة محفظة خلفية، أيضاً هناك جهاز ارجون الليزر لعلاج أمراض الشبكية وخاصة اعتلال الشبكية السكري وأمراض الشبكة وبالنسبة للعمليات فهناك جهاز فاكو يقوم باستخراج الساد (المياه البيضاء) عن طريق ثقب صغير، وتقام في المشفى جميع عمليات القسم الأمامي وبشكل أساسي (الحول، الساد، مجرى الدمع، انسدال جفن)، وفي الختام أكد حاجة القسم الأساسية لجهاز Oct لمعرفة سرعة الألياف الشبكية وذلك بهدف خدمة ٩٠% من المواطنين وعدم تحويلهم إلى طرطوس، وكذلك تحدث عن أكثر الأمراض المنتشرة بسبب تبدل الفصول والطقس وهي جفاف العين أو التهاب حواف الأجفان وذلك بسبب الطقس وكإجراءات احتياطية يجب أن تكون عدد ساعات النوم كافية مع تقليل العمل على الأجهزة الالكترونية وأخذ فترات استراحة عند العمل المطول، وبالنسبة لأمراض الحساسية يفضل ارتداء النظارة الشمسية، كما أكد الدكتور فراس على ضرورة إجراء الفحص الدوري لمرضى السكري من أجل الكشف الباكر عن اعتلال الشبكية السكري وكذلك بالنسبة للأطفال فهناك ضرورة إجراء الفحص الدوري من عمر 4 إلى 6 سنوات بهدف الكشف عن الكسل الوظيفي.


كذلك التقينا الدكتورة المقيمة رهام جفول وأكدت أن الأجهزة الموجودة في المشفى متطورة جداً وغير موجودة في كل المستشفيات كجهاز تصوير الشبكية الظليل لمرضى السكري الذين قد يصابون بنزف حاد نتيجة السكري حيث يعطي صورة واضحة للعصب البصري وقد يستخدم أحياناً بدون حقن المادة الظليلة والهدف منه توضيح مكان الأذية ونوعيتها بالإضافة لتحديد الانسداد في أحد الشرايين كشريان المركزي أو الوريد المركزي بالإضافة للأجهزة التي تحدث عنها الدكتور فراس، ونوهت أن العمليات الأكثر رواجاً هي عمليات الساد، عمليه الظفرة، والبردي وهي تكون نتيجة (جنجل متكرر) يؤدي في النهاية إلى وجود بردي على شكل حبة الحمص ناتج عن التهاب الغدة، وأشارت أن أكثر الإصابات في هذه الفترة كانت بسبب موسم الزيتون ودخول بعض العيدان في العين أيضاً تتكرر حالات وجود نثرات في أعين الحدادين وهنا يتم استخدام قطرة تخدير لإزالة الجسم الأجنبي وقد يسبب سحجة على القرنية أو جرح ملتحمة، وعن الأمراض الشائعة فقالت: يعد الرمد الربيعي أحد الأمراض الشائعة بالإضافة إلى الحساسية الفصلية المترافقة مع التهاب الأنف التحسسي والانزعاج من الضوء وهنا يتم استخدام مهدئ للحكة وفي الحالات الشديدة يمكن استخدام الكورتيزون ولذلك من الضروري عدم إهمال الرمد الربيعي لأنه قد يسبب أذى في القرنية على المدى البعيد وبالنسبة للإجراءات الوقائية تكون من خلال الابتعاد عن الغبار والثياب الصوفية وغبار الطلع بالإضافة للمواد المهيجة للحساسية أيضاً هناك حالات كثيرة من التهابات الملتحمة الجرثومية و الفيروسية بالإضافة الى التهاب الملتحمة الشيخ والتهابات الظفرة.

رنا ياسين غانم


طباعة   البريد الإلكتروني