التسجيل الأول لذبابة الزومبي المتطفلة على نحل العسـل في سورية

العـــــدد 9407

الإثنـــــين 19 آب 2019

 

تتعرض طوائف نحل العسل لعدد من الآفات والمسببات الممرضة، والتي تؤثر على قوة طوائف النحل، وعلى جودة منتجاتها، كما تعد عاملاً محدداً لتربية وإنتاج نحل العسل، إنّ الاستخدام المتزايد للمبيدات الزراعية واتباع التقنيات الزراعية الحديثة وعمليات التهجين، وتراجع بعض المراعي كل هذا أدى إلى تغيير البيئة الطبيعية والمثالية لتطور طوائف النحل، مما سبب زيادة مقاومة الآفات لعمليات المكافحة وأيضاً دخول آفات جديدة وتحولها للتطفل على نحل العسل.
مينوس أسعد باحث مساعد في الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية، طالب دكتوراه اختصاص تربية نحل، التقيناه ليحدثنا عن التسجيل الأول لذبابة الزومبي Apocephalus borealis Brues المتطفلة على نحل العسل في سورية.
* حدثنا عن كيفية التسجيل الأول في سورية لذبابة الزومبي؟
** تمّ جمع عينات نحل من عدة مناحل تبدي أعراض إصابة، بدايةً لم يتم التعرف على الآفة المسببة لهذه الأعراض، حيث أن هذه الأعراض قد تتشابه مع مسببات مرضية أخرى كالفيروسات، قمنا بعملية تحضين للعينات المصابة في مركز البحوث العلمية الزراعية باللاذقية وتمّت مراقبة العينات، إلى أن انبثقت اليرقات من النحل المصاب في المنطقة ما بين الصدر والرأس وحضنت العينات لحين تعذر اليرقات وانتظرنا انبثاق الحشرات الكاملة بعدها ثبتت الحشرات الكاملة على شرائح زجاجية وتمّ فحصها تحت المجهر، وقمنا بعملية التصنيف لها وفقاً لسلالم تصنيف عالمية، حيث تبيّن أن الحشرات المنبثقة تعود لذبابة تنتمي لعائلة الذباب الأحدب phoridae ثمّ تابعنا عملية التصنيف إلى أن توصلنا إلى الجنس APOCEPHALUS وبعد ذلك تمّ تحديد النوع فكانت الحشرة هي
Apocephalus borealis والتي تسمى عالمياً (ذبابة الزومبي).
* ماهي المناطق التي سجلت وجود هذه الحشرة كمتطفلة على نحل العسل في العالم؟
** سابقاً كانت هذه الحشرة معروفة بتطفلها على النمل الناري وعلى النحل الطنان، وعلى العديد من العوائل التابعة لمفصليات الأرجل كالدبابير، الخنافس والعناكب، ولم تكن معروفة بتطفلها على النحل وأول تسجيل عالمي وتوثيق لتطفل هذه الحشرة على نحل العسل كان في عام 2012 من قبل Core وآخرون، في الولايات المتحدة الأمريكية، ثمّ سجلت في جمهورية مصر العربية عام (2014) من قبل متولي والحسيني.
* لماذا سميّت هذه الذبابة بذبابة (الزومبي)؟
** سميّت بذبابة الزومبي Zombie fly نظراً للأعراض التي تسببها على عاملات نحل العسل كالارتعاشات وعدم التوازن، والحركات الدائرية، تغادر العاملات المصابة طوائف النحل ليلاً متجهة نحو الأضواء القريبة من المنحل وتموت بعد عدة ساعات، تسمّى الأعراض التي تبديها العاملات المصابة بهذه الذبابة بـ zombee (الأموات الأحياء).
* ما أهمية التسجيل الأول لهذه الذبابة؟
** إنّ أهمية هذا التسجيل تنبع من الإشارة إلى وجود آفة جديدة تهاجم نحل العسل وإن الكشف المبكر عنها وتحديدها هو الخطوة الأولى لوضع استراتيجيات مكافحتها لاحقاً بعد تحديد مناطق وتواتر انتشارها في البيئة.
* حبذا لو نتحدث عن دورة حياة هذه الذبابة وآلية تطفلها على نحل العسل؟
** تقضي الحشرة قسماً كبيراً من دورة حياتها ضمن العائل (النحل)، بالتالي لا يوجد توصيف دقيق لطوري البيضة والأعمار الأولى من طور اليرقة كونها تتطور داخل جسم العائل، كما أن سلوك التزاوج ونضج البيض غير مفهوم بصورة جيدة، عموماً تتعرف الإناث الملقحة على العائل من خلال علامات شمية أو إشارات بصرية، بعد وصول إناث الطفيل إلى العائل تغرز آلة وضع البيض في بطن عاملة النحل لمدة 2-4 ثوانٍ لتضع أكثر من بيضة يفقس البيض إلى يرقات تتغذى على عضلات الأرجل والأجنحة، بعد سبعة أيام من وضع البيض في العائل تخرج اليرقات بعمرها الأخير من جسم العائل في المنطقة ما بين الصدر والرأس حيث يتراوح طول اليرقة 3.3-3.5 ملم ، وتتميز بجسم منتفخ مائل للون الأصفر، ويتراوح عدد اليرقات المنبثقة من العائل بمتوسط أربع يرقات، تتعذر اليرقات خارج جسم العائل، حيث يبلغ طول العذراء حوالي 2 ملم، وتتميز بلونها البني الفاتح، تنبثق الحشرات الكاملة حيث تكون صغيرة الحجم من 2-2.9 ملم.


* ماهي المواصفات الشكلية للحشرة الكاملة لذبابة الزومبي؟
** يميل لون الجسم إلى اللون الأصفر الباهت مع وجود بقع برتقالية اللون على تدرجات الحلقات البطنية مقارنة ببقية الجسم، أما الأرجل فتكون بنية فاتحة اللون، رأس الحشرة يميل إلى الشكل المربع ويتميز بالأشعار والأشواك الموجودة عليه، حيث تعتمد كصفة تفريقية بين هذا النوع والأنواع الأخرى التابعة لنفس الجنس، الأجنحة شفافة تقريباً قليلة العروق الحافة الطرفية من الأجنحة سميكة قليلاً ويتوضع عليها صف من الأهداب الطويلة التي تمتد إلى نصف الجناح تقريباً.
* ما هي الخطوات اللاحقة لعملية التسجيل الأول لهذه الآفة؟
** إجراء دراسة تصنيفية للمتطفلات التابعة لعائلة الفوريد والتي قد تنتمي لأجناس أخرى غير الجنس Apocephalus.
متابعة المراقبة وجمع العينات باستخدام المصائد الضوئية لمعرفة فترات وأماكن انتشار هذه المتطفلات، وتحديد ضررها الاقتصادي بدقة على نحل العسل، حيث أن تأثير الإصابة بهذه المتطفلات لن تنعكس على طوائف النحل فقط من حيث انخفاض اعدادها وانخفاض إنتاجيتها وإنما سيؤثر أيضاً على النباتات نظراً لأهمية نحل العسل كملقحات.
تحديد مدى علاقة وارتباط الإصابة بالطفيليات التابعة لعائلة phoridae مع العوامل الممرضة الأخرى كالفيروسات.
* في حال وجود إصابة للنحل بهذه الذبابة ماهي الإجراءات التي تنصح بها؟
** استخدام المصائد الضوئية وذلك بناء على سلوك النحل المصاب والذي يبدي سلوكاً للانجذاب للأضواء القريبة من المنحل، ثمّ جمع النحل المجموع بهذه المصائد والتخلص منه.
استخدام المصائد الغذائية الجاذبة (هيدروليزات البروتين)، قد تساهم في تخفيض كثافة الذباب، مع الإشارة إلى الابتعاد عن وضع المناحل في الأماكن الملوثة.

نور محمد حاتم


طباعة   البريد الإلكتروني