إصــــداران حــــديثان

العــــــــــــــدد 9514

الخميس 23 كانون الثاني 2019

 

صدر حديثاً عن الهيئة العامة السورية للكتاب وضمن سلسلة (أدب الخيال العلمي) رواية (فهرنهايت 451)، تأليف: رود براد بوري، ترجمة: د. أحمد خالد توفيق.
تصميم الغلاف: ميسون سليمان.
ومما جاء على غلافه: (كان جدي يقول إن كل إنسان لا بد أن يترك شيئاً من بعده وإلا فلن يذهب إلى الجنة... يترك طفلاً... جداراً... نبتة... قصيدة... كتاباً... شيئاً لمسته يداك... وكلما نظر الناس للجدار أو النبتة وجدوك فيها... لا يهم أن تكون بارعاً... المهم أن تغير شيئاً عما كان عليه قبل أن تمسه ..
هل ترى؟ جدي مات منذ زمن بعيد، لكن لو فتحت جمجمتي لوجدت بصمات أصابعه على كل تعريجة من مخي.. لقد لمسني...).
رواية (فهرنهايت 451)، تقع في 100 صفحة من القطع المتوسط.


وضمن إصدارات الكتاب الالكتروني صدرت المجموعة القصصية (الكويكب الغازي)، بقلم: د. شيماء الحاج، والصادرة ضمن سلسلة (أدب الخيال العلمي) عن الهيئة العامة السورية للكتاب.
ومن المقدمة نقتطف: مرَ الخبر كغيره من الأخبار التي تبث عبر الإذاعات والقنوات الفضائية كل يوم لم يأبه به أحد من عامة الناس الذين أنهكتهم متاعب الحياة وأرّقتهم همومهم الخاصة، لم يروا في خبر اصطدام الكويكب بالأرض شيئاً أشد رعباً من الحروب المشتعلة في بقاع الأرض المختلفة التي تدمر وتقتل وتشوّه، هذا الخبر لا يقلق سوى العلماء المتخصصين في مجال الفلك وبعض الهواة المبعثرين في العالم من بينهم عصام.

ريم جبيلي


طباعة   البريد الإلكتروني