مقطوعـــات موسيقيـة طربيـــة وشعبية للعــازف حمــزة صــالح في غالـــيري عامـــر

العدد: 9474

الأحد: 24-11-2019

 

 

في صالة غاليري عامر بجبلة وبحضور عدد من المهتمين أحيّى العازف حمزة صالح أمسية موسيقية (عزف منفرد سماعي) على آلة العود قدم خلالها مقطوعات موسيقية شرقية بدون غناء ولونغا، إضافةً إلى مقطوعات موسيقية لسيدة الغناء العربي كوكب الشرق أم كلثوم عزفاً وغناءَ إلى جانب تقديم بعض الأغاني الشعبية الطربية لفيروز ووديع الصافي.
العازف صالح يعمل منذ 32 مدرساً لمادة الموسيقا بمعهد إعداد المدرسين باللاذقية، ومنذ بداية التسعينات بدأت مشاركاته تتجه نحو المسرح عبر تقديم اسكتشات في الأنشطة المسرحية ومنها اسكتش لعمل مسرحي عنوانه الناطور بمركز ثقافي اللاذقية، إضافة إلى المشاركة بعدة أنشطة مسرحية لطلاب المدارس في المراكز الثقافية بعين البيضا وجبلة وعين الشرقية والقطيلبية.
يقول العازف حمزة: ينبغي إيجاد بيئة مناسبة لتنمية الذائقة الحسية الجمالية الموسيقية لدى الأجيال الناشئة بشكل سليم وإبعادهم عن أجواء الإيقاعات الصاخبة التي تشجع على الفوضى أو الأغاني الشعبية الهابطة الخفيفة المسيئة للذوق العام، وذلك من خلال تنظيم حفلات مدرسية موسيقية راقية وعروض مسرحية تتخللها مقطوعات موسيقية واسكتشات ورقصات هادفة، مشيراً إلى الدور الفاعل لمدرس مادة الموسيقى في المدارس الذي تنعكس ثقافته الموسيقية العالية إيجاباً على الطلبة وجذبهم نحو الفن الراقي.
يُذكر أنه منذ عام 2013 وصالة غاليري عامر تقيم نشاطات فنية وثقافة متنوعة من معارض فنية تشكيلية وأمسيات موسيقية وثقافية حوارية استقطبت نخبة من المهتمين بالشأن الثقافي، وحسبما ذكر لنا مؤسس الصالة الأستاذ عامر علي فإن الصالة تعد منتدى أدبياً يدعم الحراك الثقافي المحلي في مدينة جبلة حيث تعقد فيها جلسات حوارية لمناقشة الكتب وذلك دعماً لمبادرة (اقرأ) منوهاً بوجود مكتبة في الصالة يسهم بإغنائها بالكتب القيمة من قبل أصدقاء الصالة من شعراء وأدباء مشيراً إلى أن دور الأمسيات الموسيقية في إشاعة جو الفرح بين أفراد المجتمع للتخلص من منعكسات الحرب السلبية على النفوس

ازدهار علي


طباعة   البريد الإلكتروني